الذكرى الثامنة لفقدان الشاب عمار خالد محمود الجابر رحمه الله

فلسطينيو العراق6

عدد القراء 3107

في مثل هذه الأيام وبتاريخ 26-6-2006 مر مجمع البلديات بأزمات وانتهاكات واعتقالات واختطاف وقتل دون رقيب ولا حسيب من الحكومة الطائفية العراقية وكان من ضمن الشباب الذين فقدناهم صاحب الاخلاق العالية والهمة الرفيعة الشاب عمار خالد الجابر الملقب بعمار النبهاني.

وكان احد جرحى اعتداء الميليشيات المغطاة بلباس حكومي الذي اعتدى على مجمع البلديات والتي أيديهم ملطخة بدماء الأبرياء وتم نقله الى احد المستشفيات القريبة من مجمع البلديات بصحبة والدته وأصدقائه من الشيعة وتم اختطافه من مستشفى الصدرين من امام عين والدته والاعتداء والدته وضربها بكعب المسدس والاعتداء أيضا على اصداقه واطلاق النار عليهم .

فأضطرت والدته للرجوع بعد ان فقدت فلذة كبدها ولم تراه الى هذه اللحظة والله المستعان.

الفقيد الشاب الطالب عمار مواليد 1983 قتل ظلما وغدرا فرحمه الله برحمته الواسعة وتقبله في عداد الشهداء  كان يدرس في الجامعة المستنصرية انتقل من المرحلة الثالثة إلى الرابعة في كلية العلوم قسم  نفس تربوية.

 يوم عصيب وموقف صعب مر على المجمع في تلك اللحظات ، فرحمه الله رحمة واسعة وتقبله في عداد الشهداء ورحم شهدائنا الذين قتلوا على ايدي اليهود والنصارى والميليشيات الطائفية.

إدارة موقع فلسطينيو العراق


"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"


  


الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 6

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+