ما لم يخبر به جميلٌ بُثينة! قصيدة كتبها عبد الحميد شاهين (أبو عزام)

فلسطينيو العراق1

عدد القراء 1197

قومي بثينة قد نأى الأحبابُ ↔ وتقطعت بحبيبك الاسبابُ

 

فجميلك المهموم صار مشرداً ↔ قد أوصدت في وجهه الأبوابُ

 

وقوافل الشُعرا تتابع ركبها ↔ فمياه "أوروبا" بهم تنسابُ

 

مجنون ليلى يقتفي آثارَه ↔ أعشى ربيعة بعده الأضرابُ

 

وكُميتهم ساعٍ يسابق نفسَهُ ↔ للغرب يحدو خطوَه الأصحابُ

 

وحبيبُ عزة يبتغي "توطينَه" ↔ أرضَ "السويد" يسودها الترحابُ

 

والأخطل المسكين يمم وجهه ↔ لديار "هتلر" أمها الأجنابُ

 

فهناك "ميركل" كالنجاشيِّ الذي ↔ في الخوف حل بداره الأغرابُ

 

زعموا "لميركل" عزة وشهامة ↔ مثل الملوك تزينها الألقابُ

 

خرقوا لها أيضاً مكارم حاتمٍ ↔ ما شاء ضيف الأكرمين يُجابُ

 

ٌ أضحى غراب الغرب فيهم منشدٌ ↔ أيجيد شدو السامدين غرابُُ

 

فر الجميع يؤملون سلامةً ↔ مستبشرين وما بهم مرتابُ

 

كلٌ يلوذ بنخوة موهومة ↔ هذا -وربِ العالمين- هَبابُ

 

كالمستجير من الحرارة باللظى ↔مثل الشياة رعاتهن ذئابُ

 

شادوا قصوراً في الرمال وما دروا ↔ أن البناء على الرمال سرابُ

 

غابات "مقدونيا" شهادة شاهدٍ ↔ وبأرض "شيكيّا" بدا الإرهابُ

 

وبلاد "إفلاطون" باتت تشتكي ↔ موتَ "الفضيلة" بعدها الآدابُ

 

جثثٌ لأطفالٍ بكت أرواحهم ↔ وتناثرت من حولهم ألعابُ

 

يشكون ظلم الظالمين لربهم ↔ يتضرعون فليس ثم حجابُ

 

وبكت سراييفو على أحبابها ↔ إذ أُترِعت بدمائهم أكوابُ

 

يوم استجارت بالعدو فجاءها ↔ جيش الصليب يؤزه الإرهابُ

 

تبكي سراييفو وتذكر ما جرى ↔ إذ قطعت للمسلمين رقابُُ

 

أيعين  مظلوماً ظلومٌ غاشمٌ ↔ أفيصلح الأرضَ اليباب يبابُ

 

هل يُجتنى من ذيل خنزير شذىً ↔ هل يعمر القاعَ الخراب خرابُ

 

من نصب الطاغي على بغدادنا ↔ من أبدلوها بالأمان رهابُ

 

من أطلقوا قواد إيرانٍ على ↔ أرض العراق يمده الإرهابُ

 

ومن الذي اغرى الطغاة بشامنا ↔ وأعانهم حتى مضت أحقابُ

 

من ورَّث "الأسد" الزنيم ديارنا ↔ في حكمها تتقلب الأعقابُ

 

ومن الذي زرع اليهود بأرضنا ↔ هل وعد "بيلفورٍ" به يُرتابُ

 

فلقد تكشفت الوجوه بقبحها ↔ للعالمين وكُشرت أنيابُ

 

فضيوف أوروبا الكبار "عمالةٌ" ↔ من رخصها تتحير الألبابُ

 

وصغارهم -يا حسرةً- قد أصبحوا ↔ مثل الطحالب ما لهن حسابُ

 

أحيوا بهم أرض الموات وحظهم ↔ منها ضياع محزن  وعذابُ

 

فاللؤم في قوم الصليب ديانةٌ ↔ شبوا عليها في الزمان وشابوا

 

لا يرقُبون بمؤمن إلاً ولا ↔ عهداً فوعدُ الغادرين ضبابُ

حقوق النشر محفوظة لموقع فلسطينيو العراق  ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 1

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+