لا ندري .. أكل هذا الحب لفلسطين والفلسطينيين .. عجبا

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 368

لا نقول ماذا عن الدماء الفلسطينية التي سالت في العراق وماذا عن من اعدم في السجون ومن عذب وخطف وقتل وعن الذين افترشوا الصحراء وماذا عن الذين تم تشريدهم ... الخ

.

لكننا نقول ماذا عن المعتقلين الفلسطينيين لديكم .. أيعقل كل هذا الحب لفلسطين والفلسطينيين ويوجد في سجونكم معتقلين ابرياء منذ سنوات طويلة ونصفهم مختفي في غياهب السجون لا يُعرف عنهم شيئا !!؟؟

.

ونقول أيضا ماذا عن القرارات الجديدة تجاه الفلسطينيين في العراق .. أيعقل كل هذا الحب لفلسطين والفلسطينيين ويتم تجريدهم من سبل العيش أيعقل هذا !!؟؟

.

ويا حضرة سفير السلطة يا من ذهبت أو جلبوك لتجلس بينهم ألا تفضلت بسؤالهم عن المعتقلين الفلسطينيين فليفرجوا عنهم إن كانوا صادقين !!؟؟

.

يا سفير السلطة ألا تدخلت مستغلا هذه الفرصة لتحاول أن تذكرهم بهذه القضايا في محاولة لرفع المعاناة عن أهلنا في العراق ويتم الغاء القرارات الجديدة إن كانوا صادقين .. !! ؟؟

.

ما ضير أن يكون الكلام بموضوعية بدلا من الشكر والمجاملات .. أو حتى مع الشكر والمجاملات  ..

 

فأنت تعلم ونحن نعلم وهم يعلمون !!!!!!!!!!!! .

.

فنتمى ان تترجم هذه الخطابات والشعارات إلى واقع ..

وأن يتم إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين في العراق والكشف عن مصير المختفين منهم في غياهب السجون  ..

وأن يتم رفع وإلغاء القرارات الجديدة بحق الفلسطينيين في العراق  ..

وأن يتم صدور بيان أو موقف توضيحي رسمي حكومي عراقي من أكذوبة "الانتحاريين الفلسطينيين في العراق" التي لا زالت تردد وسط شريحة كبيرة من الأوساط الشعبية والإعلامية العراقية  ..

.

 

و نقلا عن صفحة سفير السلطة في العراق على الفيس بوك Ahmad Akel :


سفير السلطة الفلسطينية في العراق أحمد عقل : مقطع من كلمة د حنان فتلاوي حول فلسطين والتطبيع مع العراق .شكرا دكتوره على هذا الموقف العقائدي والصلب ،هذا هو العراق منذ ان بدأت الحضاره في العراق ،كانت دأئما الى جانب فلسطين .


لمشاهدة كلمة حنان الفتلاوي عن فلسطين :

 


 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+