مسنّة فلسطينية عالقة بمطار اسطنبول منذ 20 يوماً

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا0

عدد القراء 220

ناشدت المسنّة الفلسطينية السورية "سامية طحان" الرئيس التركي والمنظمات الدولية والفلسطينية وحقوق الإنسان التدخل لإنهاء مأساتها، بعد أن علقت في مطار إسطنبول ومنعها من دخول تركيا منذ 21 يوم.

وقالت اللاجئة الفلسطينية سامية في مناشدة وصلت إلى مجموعة العمل، إنها سافرت بوثيقة سفرها الفلسطينية السورية من بيروت إلى بيلاروسيا، إلا أن الأخيرة منعتها من دخول البلاد، وأعادتها السلطات البيلاروسية إلى مطار إسطنبول لأنها محطة مرور مؤقتة "ترانزيت".

وتضيف طحان حاولت دخول تركيا إلا أنها منعت من ذلك، وهي عالقة في مطار إسطنبول لليوم 21 على التوالي تنام على كراسي المطار، وأشارت أنها تعاني من أمراض مزمنة كالسكري والضغط، ونقلت إلى المشفى خلال فترة وجودها في المطار لخمسة أيام لتردي حالتها الصحية.

يشار أنها واحدة من بين الآلاف الذين فروا من الحرب في سورية، واختاروا طرق الهجرة للبحث عن الأمن والحياة الكريمة والعلاج في الدول الأوروبية، وهي واحدة من مئات القصص والمآسي التي تجرعها اللاجئ الفلسطيني السوري بسبب الصراع الدائر في سورية منذ عام 2011.

 

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا

19/5/1442

3/1/2021

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0




A- A A+