"اعتصام" في بغداد تنديدا بنقل السفارة الأميركية والجريمة "الإسرائيلية"

وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية - وفا0

عدد القراء 187

"اعتصم العشرات" من الجالية الفلسطينية في العراق، وممثلي الأحزاب العراقية وأساتذة الجامعات، اليوم الثلاثاء، تنديدا بنقل السفارة الأميركية إلى القدس، والمجزرة "الإسرائيلية" بحق أبناء شعبنا في غزة.

وقال سفير فلسطين لدى العراق أحمد عقل إن الإدارة الأميركية والرئيس ترمب مسؤولون شخصيا عن المجزرة التي ارتكبها جيش الاحتلال بغزة أمس، مشيدا بصمود شعبنا العصي على الكسر.

وطالب الشعوب والأحزاب والحكومات العربية والإسلامية قاطبة بقطع العلاقات مع الولايات المتحدة و"إسرائيل"، وطرد سفرائهم.

وفي سياق متصل، نظم الوقف السني بالعراق وقفة احتجاجية أخرى في بغداد، ألقى فيها رئيس الوقف عبداللطيف الهميم كلمة في الحشود المحتجة أكد فيها "عروبة" القدس وكل فلسطين، كما أدان قرار الإدارة الأميركية، مؤكدا الرفض المطلق لقرارها بنقل السفارة للقدس.

واعتبر "المرجع" الديني العراقي جواد الخالصي، في بيان صدر عنه، نقل السفارة خطوة مضادة لكل القوانين والأنظمة والمعاهدات الدولية، معتبرا إصرار الرئيس ترمب على تنفيذ قراره هو إصرار على تكريس نكبة شعب فلسطين، واستمرار للجريمة الكبرى ضد الإنسانية.

من جهته، قال الزعيم السياسي والديني العراقي مقتدى الصدر في تغريدة له: "وصمة عار أخرى للاستعمار العالمي مع افتتاح بناية الشر الأميركية في القدس، وهذا دليل آخر على تمعنها في إضرار الشعوب وأذيتهم وميولها للكيان "الإسرائيلي" الغاصب ومعاداتها للأديان السماوية".


المصدر : وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية - وفا

29/8/1439

15/5/2018

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+