جلسة حوارية حول تاريخ القدس في مدينة مالمو

الكومبس0

عدد القراء 3310

الكومبس – جاليات: أقيم مساء يوم أمس السبت في قاعة الستديوفريمنده في مالمو جلسة حوارية عن تاريخ القدس، بدعوة من الجمعية الثقافية الفلسطينية في مالمو.

وشارك في الجلسة الحوارية شخصيات سياسية وبرلمانية تمثلت في عضوة البرلمان السويدي Marie Granlund ، وعضو في حزب المحافظين منتصر النعيم وجمال الحاج عضو الحزب الاشتراكي اليمقراطي والناشطة الفلسطينية اسمهان عويضة وعضو الجمعية الثقافية الفلسطينية ماهر دبور.

وتمحور الحوار حول أهمية تاريخ مدينة القدس ودور المؤسسات الثقافية في التعزيز من مكانة القدس كونها مدينة للفلسطينيين وليست لليهود بحسب ماذكره المحاضرون

وعرض في بداية الجلسة فلم تاريخي قصير عن مدينة القدس والذي يحكي بداية بناء مدينة القدس في عهد نبي الله ابراهيم.

وتمثل الحضور في شخصيات سياسية وثقافية وناشطين فلسطينيين وعدد من المهتمين في القضية الفلسطينية.

والتقت الكومبس على هامش الجلسة مع رئيس الجمعية الثقافية الفلسطينية يحيى أبو وطفة الذي أشاد بأهمية الحوارات التاريخية للقدس.

وقال “هدفنا من هذه الجلسة هو التاريخ وليس الشؤون السياسية والمقارنة بين أفكار الفلسطينيين من جهة والأفكار السويدية من جهة أخرى لتاريخ القدس.

وأضاف “سنعمل على القيام بجلسات حوارية في كل شهر وندعوا من خلالها شخصيات عربية وسويدية للخروج بنتائج ربما تصل إلى هدفنا المرجو”.

محمد البلوط – مالمو

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+