ما قلَّ ودلّ (31-60) ( 2 )

موقع فلسطينيو العراق0

عدد القراء 2278

أيمن الشعبان

@aiman_alshaban

 

كلمات وجيزة وعبارات قصيرة، من جوامع الكَلِم ونفائس الحِكَم؛ مما " قلَّ ودلَّ " من أقوال السلف والمتأخرين، سهلة المنال طيبة المآل، لنستفيد منها في حياتنا العملية، سيما في أيامنا التي طغت فيها الماديات، وتغلبت على النفس الملذات والشهوات، انتقيتها بدقة وعناية من باب الذكرى، ( فإن الذكرى تنفع المؤمنين )، يقول ابن المبارك في تهذيب الكمال: لا أعلم بعد النبوة درجة أفضل من بث العلم.

نسأل الله سبحانه وتعالى القبول والسداد والإخلاص في القول والعمل.

 31- قال أبو عبيدة معمر بن المثنى: من أراد أن يأكل الخبز بالعلم فلتبك عليه البواكي.[1]

32- قال ابن السماك: كم من شيء إذا لم ينفع لم يضر، لكن العلم إذا لم ينفع، ضر.[2]

33- قال سحنون: من لم يعمل بعلمه، لم ينفعه علمه، بل يضره.[3]

34- قال ابن مسعود رضي الله عنه: مَا زِلْنَا أَعِزَّةً مُنْذُ أَسْلَمَ عُمَرُ.[4]

35- قال أبو الدرداء: مَا أَنْصَفَنَا إِخْوَانُنَا الأَغْنِيَاءُ، يُحِبُّوْنَنَا عَلَى الدِّيْنِ، وَيُعَادُوْنَنَا عَلَى الدُّنْيَا.[5]

36- قال يحيى بن معاذ: أَخُوكَ مَنْ عَرَّفَكَ الْعُيُوبَ، وَصَدِيقُكُ مَنْ حَذَّرَكَ الذُّنُوبَ.[6]

37- قال يحيى بن معاذ: عَجِبْتُ مِمَّنْ يَحْزَنُ عَلَى نُقْصَانِ مَالِهِ، كَيْفَ لا يَحْزَنُ عَلَى نقصان عمره.[7]

38- قال وهب بن منبه: احْفَظُوا مِنِّي ثَلَاثًا: إِيَّاكُمْ وَهَوًى مُتَّبَعًا، وَقَرِينَ سُوءٍ، وَإِعْجَابَ الْمَرْءِ بِنَفْسِهِ.[8]

39-ابْنَ أَسْبَاطٍ:اعْمَلْ عَمَلَ رَجُلٍ يَرَى أَنَّهُ لا يُنْجِيهِ إِلا عَمَلُهُ،وَتَوَكَّلْ تَوَكُّلَ رَجُلٍ لا يُصِيبُهُ إِلا مَا كُتِبَ لَهُ.[9]

40- قال يحيى بن معاذ: من خان الله عز وجل في السر هتك سره في العلانية.[10]

41- قال السعدي: عنوان سعادة العبد إخلاصه للمعبود، وسعيه في نفع الخلق.[11]

42- قال عون ابن عبد الله: الْخَيْرُ الَّذِي لا شَرَّ فِيهِ: الشُّكْرُ مَعَ الْعَافِيَةِ، وَالصَّبْرُ عِنْدَ الْمُصِيبَةِ.[12]

43- قال يحيى بن معاذ: ما أعرف حبة تزن جبال الدنيا إلا الحبة من الصدقة.[13]

44- قال الجنيد: الْخُشُوع تذلل الْقُلُوب لعلام الغيوب.[14]

45- قال مالك بن دينار: ما تنعم المتنعمون بمثل ذكر الله عز وجل.[15]

46- قال الجنيد: الصَّبْر تجرع المرارة من غير تعبيس.[16]

47- قال ابن تيمية: أَهْلُ السُّنَّةِ نَقَاوَةُ الْمُسْلِمِينَ، فَهُمْ خَيْرُ النَّاسِ لِلنَّاسِ.[17]

48- قال يحيى بن معاذ: لا تَسْتَبْطِئِ الإِجَابَةَ وَقَدْ سَدَدْتَ طُرُقَاتِهَا بِالذُّنُوبِ.[18]

49- قال يحيى بن معاذ: حبك للحبيب يُذللك، وحبه لك يُدللك.[19]

50- قال يحيى بن أبي كثير: لَا يُسْتَطَاعُ الْعِلْمُ بِرَاحَةِ الْجِسْمِ.[20]

51- قال أبو بكر محمد بن العباس: ثَمَرَة الْأَدَب الْعقل الرَّاجِح، وَثَمَرَة الْعلم الْعَمَل الصَّالح.[21]

52- قال عمر بن عبد العزيز: إن الليل والنهار يعملان فيك فاعمل فيهما.[22]

53- قال سفيان الثوري: ما عالجت شيئا أشد علي من نفسي، مرة علي، ومرة لي.[23]

54- قَالَ سُفْيَانَ بْنَ عُيَيْنَةَ: أَوَّلُ الْعِلْمِ الاسْتِمَاعُ، ثُمَّ الْفَهْمُ، ثُمَّ الْحِفْظُ، ثُمَّ الْعَمَلُ، ثُمَّ النَّشْرُ.[24]

55- قال يحيى بن معاذ: مَنِ اسْتَفْتَحَ بَابَ الْمَعَاشِ بِغَيْرِ مَفَاتِيحِ الْأَقْدَارِ وُكِلَ إِلَى الْمَخْلُوقِينَ.[25]

56- قال عمرو بن العاص: ليس العاقل من يعرف الخير من الشر،ولكن هو الذي يعرف خير الشرين.[26]

57- قال الزهري: مَا عُبِدَ اللَّهُ بِشَيْءٍ أَفْضَلُ مِنَ الْعِلْمِ.[27]

58- قال الفضيل: احفظ لسانك، وأقبل على شأنك، واعرف زمانك، وأخف مكانك.[28]

59- قال عبد الله ابن عمر: إني لأخرج ومالي حاجة إلا أن أسلم على الناس، ويسلمون علي.[29]

60- قال أبو الدرداء: لو أنسيت آية لم أجد أحدا يذكر نيها إلا رجلا ببرك الغماد، رحلت إليه.[30]

 

21/3/2016م



[1]ربيع الأبرار ونصوص الأخيار (4/37).

[2] تاريخ بغداد (3/347).

[3]سير أعلام النبلاء( 12/65 ).

[4]صحيح البخاري.

[5]سير أعلام النبلاء (2/351).

[6]الفوائد والأخبار والحكايات لابن حمكان ص148.

[7]الفوائد والأخبار والحكايات لابن حمكان ص149.

[8]حلية الأولياء (4/58).

[9]أحاديث أبي الحسن الكلابي ص36، مخطوط.

[10]شعب الإيمان (9/415). 

[11]تفسير السعدي ص40.

[12]المجالسة وجواهر العلم (6/313).

[13]إحياء علوم الدين (1/226).

[14]طبقات الشافعية الكبرى للسبكي (2/264).

[15]حلية الأولياء (2/358).

[16]طبقات الشافعية الكبرى للسبكي (2/265).

[17]منهاج السنة النبوية (5/158).

[18]حلية الأولياء (10/53).

[19]تاريخ بغداد (16/306).

[20]صحيح مسلم (1/428).

[21]يتيمة الدهر (4/226).

[22]ربيع الأبرار ونصوص الأخيار (3/461).

[23]سير أعلام النبلاء (7/258).

[24]شعب الإيمان للبيهقي (3/284).

[25]سير السلف الصالحين ص1203.

[26]سير أعلام النبلاء (3/74).

[27]تاريخ الإسلام للذهبي (8/240).

[28]حلية الأولياء (8/94).

[29]تاريخ دمشق (31/158).

[30]سير أعلام النبلاء (2/342).

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+