ما هو سبب إثارة مسألة توطين الفلسطينيين في المناطق الغربية من العراق

الحقيقة0

عدد القراء 281

بسم الله :

بدأنا نسمع عن شنشنة من بعض الأعلاميين والمحللين العراقين حول تخوفهم من مشروع توطين الفلسطينيين في غرب العراق أي في منطقة صحراء الأنبار تحديدا وكذلك في صحراء سيناء ..

ويزعمون أن هذا المشروع هو من مخرجات "صفقة القرن" ..

وصرح أحدهم بأن محافظة الأنبار هي محافظة سنية والفلسطينيين سنة فيكون هنالك تجانس اجتماعي وذلك لترجيح كفة سنة العراق في مقابل الشيعة ..

وقال آخر بأن هنالك ما يقارب ثلاثة ملايين فلسطيني سيتم توطينهم في تلك المحافظة ..

نقول : ماهو السبب حول هذه الجعجعة وخاصة في هذا الوقت الحالي ..؟؟

بداية حسب وجهة نظرنا : أن هذا الأمر هو خيال في خيال وهو محض افتراء ..!!!

فالمراكز الكبرى لتجمع اللاجئيين الفلسطيين هي لبنان وسوريا والأردن وكان هنالك القليل في العراق كما أن هنالك عدد لا بأس به في مصر قرابة 50 ألفا وهنالك أعداداً في دول الخليج والسعودية ,, وفي اليمن وبعض الدول العربية كذلك أعداد لا تذكر ...

فمراكز الثقل للاجئين هي سوريا : نصف مليون

لبنان : نصف مليون

الاردن : حوالي من 2 الى 3 مليون

دول الخليج قد تكون مع السعودية قرابة 400 الف لاجيء ..

بالنسبة لسوريا بعد الحرب قل عدد اللاجئين فيها بشكل كبير بسبب سحق المخيمات الفلسطينية,, ومن ثم هجرة الكثير منهم الى دول اوروبا وأماكن أخرى ..

أما في لبنان فبسبب استهداف المخيمات الفلسطينية ومنذ السبعينات والحروب التي مرت على هذا البلد والتضييق على الفلسطينيين في سبل عيشهم هاجر معظم الفلسطينيين,, ولم يبق قرابة ربع العدد المذكور ..

وفي الأردن فمعظم الملايين من الفلسطينيين هنالك مجنسين بالجنسية الأردنية فقضيتهم محسومة ,, أما في مصر فهم من حملة الوثائق المصرية ومندمجين في المجتمع المصري ولن يقبل احدهم بترك مصر ليعيش في صحراء العراق وإن قلنا جدلا بأنه سيتم توطينهم فيكون في سيناء لأنها أقرب إليهم ..

وبالنسبة لفلسطينيي دول الخليج فقد تم تهجير معظمهم من الكويت أبان حرب الـ90 ومؤخرا بسبب قوانين الإقامة ترك كثير منهم دول الخليج ولا إحصائية دقيقة كم تبقى منهم ..

وفلسطينيي العراق تم سحقهم وتهجيرهم ولم يبق سوى قرابة ألفين وهو عدد لا يذكر ..

فمن أين تلك الملايين التي يتم التحدث عنها حول توطينهم في غرب العراق ..

يتحدثون على أن أمريكا تريد زيادة نسبة السنة في العراق في مقابل الشيعة ..!!

نقول بأن أمريكا منذ أن جاءت إلى العراق وليس لها هدف سوى إبادة أهل السنة في ذلك البلد لحساب الشيعة وقد دعمت الحكومات الشيعية على حساب تهميش السنة ..

وقد صرح بريمر حاكم العراق الأمريكي في بداية الغزو ,, أنهم جاءوا لتمكين الشيعة في هذا البلد وهذا موجود على شبكة النت ....!!

فتلك إذاً حجة متهالكة ..

ومثلها تجميع الفلسطينيين في غرب العراق ... فكيان الاحتلال في فلسطين قد سعى بكل ما يستطيع من قوة في فك الطوق من اللاجئين الفلسطينيين حول كيانه وتم تحقيق كثير من هذا الهدف بأيدي الشيعة أنفسهم خدمة للمشروع الصهيوني .

فهل من المعقول أن تعيد تجميعهم من جديد بالقرب منها هذا لا أمر لا يعقل ..!!

إذا ما الهدف من إثارة الموضوع الآن ..؟؟

لعل الهدف هو أن إيران قلقة من زيادة التواجد الأمريكي في العراق وخاصة في المناطق الغربية حيث القواعد الأمريكية الكبرى في البلد ..

فإثارة أهل السنة في تلك المناطق لضرب القوات الأمريكية باءت بالفشل بعد سحق أهل السنة في تلك المناطق بالأيدي الايرانية ,, بل أن تحشيد الشيعة ضد القوات الأمريكية قد فشل أيضا ..

إذا إثارة هذا الموضوع الغير منطقي والغير واقعي هو لتحشيد الرأي العام الشيعي وبعض السني ضد هذا الأمر وبالتالي رفض الوجود الأمريكي في تلك المناطق الذي قد يكون سببا في إعادة توطين الفلسطيين في العراق ..

فتخويف الشيعة أولا من زيادة نسبة عدد السنة ..

وتخويف السنة أيضا من إضافة مؤثر جديد لزيادة مشاكلهم ..

والسبب هو الأمريكي صاحب "صفقة القرن" إذا الحل هو التصدي للوجود الأمريكي في تلك المناطق ..

إذا هذا هو سبب زعيق ونعيق بعض الشخصيات الشيعية حول هذا الموضوع .. والله أعلم .

 

المصدر : موقع الحقيقة

5/2/1441

4/10/2019

 


الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+