لقاء خاص لموقع"فلسطينيو العراق"مع الأستاذ جبريل تيم رئيس جمعية حقوق الإنسان الفلسطينية في قب

فلسطينيو العراق3

عدد القراء 4885

http://www.paliraq.com/images/001pal/001pal-ka.BMP
 
http://www.paliraq.com/images//jebreel-taiem.jpg

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم ، وبعد :

يسعدنا في هذا اليوم الجمعة الموافق 22/5/2009 أن نلتقي الأستاذ جبريل محمود حسن تيم رئيس جمعية حقوق الإنسان الفلسطينية في قبرص ، فأهلا ومرحبا بك في هذا اللقاء الخاص لموقع " فلسطينيو العراق " .

الأستاذ جبريل : أهلا وسهلا بك أخي العزيز .

1-    مراسل " فلسطينيو العراق " : بداية أستاذ جبريل هلا أعطيتنا نبذة عن وضع اللاجئين الفلسطينيين في قبرص ؟ وكم يقدر عددهم حاليا ؟ وهل هو قابل للزيادة ؟

الأستاذ جبريل : الحقيقة أخي العزيــز إن اللاجئين الفلسطينيين في قبـــرص هـــم مــــــن الفلسطينيين الذين لجئوا إلى العراق بعد نكبة 1948 ،ثم فروا من العــراق بعد الاحتلال الأمريكي وجاءواا إلى قبرص بحثا عن الأمان والاستقــرار ، إلا أن مصيرهم لازال غير واضح ،كذلك فان موقف الحكــومة القبرصية منهم غير واضح أيضا .

لقد حصلنا على الأمان في قبرص إلا أننا لم نحصل على الاستقرار ،حيث لا يعلم الفلسطينيون هل أن رحلتهم انتهت في قبـرص ؟أم ماذا ينتظـــرهم .

أما سؤالك أخي عن عدد الفلسطينيين في قبرص فانه يقارب (2000) ألفي شخص ، ولا توجد إحصائية دقيقة ،وان شاء الله ستقــوم الجمعيــة بعمــــل إحصائية لفلسطينيي العراق في قبرص .

أما بالنسبة لهذا العدد فانــه قابــل للزيادة ولكن بشكــل بســيط ويختلف عن الصورة التي كانت عليه في السنتين السابقتين وهذا يرجــع إلى العديد مـن الأسباب ،أهمها صعوبة الحصول على اللجوء في قبرص وبالتالي المصير المجهول ، ووجود فرص أفضل في دول مختلفة للجوء والحصــــول على الجنسية إضافة إلى المعوقات المادية .

2-    مراسل " فلسطينيو العراق " : ما هي أبرز الأسباب التي أدت لرحيل تلك العوائل من العراق ؟ ولماذا جزيرة قبرص تحديدا ؟

الأستاذ جبريل : أخي العزيز إن الأسباب التي أدت إلى رحيل تلك العوائل أصبحت واضحة للقاصي والدانـي والتـي تمثلت بالهجمـة الشرسة والمخطـط لها مسبقا مـن قبـل الأحزاب الطائفيـة التي جاءت مع المحتـل ثـم هيمنت على الحكــم في العراق ،والتي استخدمت في تنفيذها ميليشياتها المسلحة والشرطة والحرس الوطني والتي تتكون أيضا من الميليشيات التابعة لتلـك الأحزاب ،فمارست ضد أهلنا أبشع عمليات التعذيب والقتل والخطف والاعتقـال ومـارست كل الأعمال اللاإنسانية ضدهم لإجبارهم على الفرار من العراق .

وكما تعلم أخي العزيز إن الفلسطينيين في العـراق يمثلـون أقلية صغيرة جدا وليست لديهم أية قـدرات أو إمكانيات حتى للدفــاع عن أنفسهم ،فليس أمامهم سوى الفرار من العراق لإنقاذ عوائلهم من الموت المحدق بهم .

أخي العزيز فإنني أود في هذا المجال أن أصحح معلومة خاطئة يتم تداولها باستمرار والتي تدعــي بان الوضع الأمني السيئ في العـراق هـــو السبب فيما حصل لنا مــن ويـلات ، وهذا قفـز على الحقيقــة وتبسيط غيـر دقيــق للحالة ، إن الوضع الأمني السيئ يعتبر عامـل مساعد خلقته تلك الأحزاب والمستعمر وجهات أخرى لها مصلحة في تنفيذ هذا المخطط ضد أهلنا في العراق فهي إذا خطة معدة سلفا لطرد الفلسطينيين من العراق .

أما لماذا قبرص ؟ فهــل كان هنالـك بديـل أخر بعـــدما أغلقت أمامنا كافة الحــدود العربيــة ،فكانـت قبرص اقـرب منطقة واقل تكلفة للوصول إليها مقارنة بالدول الأوروبية الأخرى .

 3-  مراسل " فلسطينيو العراق " : كيف تقيمون الوضع المعاشي للعوائل ؟ وما هو التوصيف القانوني لكم هناك ؟

الأستاذ جبريل : فيما يتعلــق بالوضع المعاشي للعوائــل في قبـرص فإننا نــود أن نبين أن الحكومة القبرصية قد وفرت لطالبي اللجوء الفلسطينيـين مستوى معاشي مقبول ، على الرغم من وجود بعض الإشكالات في بعض الأحيان والتي تسعى الجمعيـة باستمرار لحلها ، و بشكل عام فان الحكـومة القبرصيـــة تستحق منا الشكر والتقدير على ما قدمته ولازالت تقدمه لنا .

إن التوصيف القانــــوني لنا في قبـرص هو أننا طالبي لجوء ( عدا العــدد القليل الذين منحوا الحماية المؤقتة وواحد منح اللجوء ) على الرغــم مــن مرور وقت طويل على وصول الغالبية إلى قبرص والتي تصل إلى ثلاث سنوات في بعض الحالات .

4-  مراسل " فلسطينيو العراق " : ما هي أبرز العوائق لتعايش العوائل واندماجهم في المجتمع القبرصي ؟ وهل ترتب على وجودكم هناك آثار سلبيه ثقافيا أو اجتماعيا ؟

الأستاذ جبريل : لا يخفى عليك أخي العزيز الاختلاف الكبيـر بيــن البيئة العربية الإسلامية لشعبنا الفلسطيني وبين البيئة الموجــودة في قبرص كواحــدة من الـــــدول الأوروبية ،فاختلاف اللغة والعادات والتقاليد الاجتماعية والثقافية وأسلوب الحياة تخلق صعوبات ومشاكل تحتاج إلى وقــت ليس بالقصير لاستيعابها من قبل الطرفين الفلسطيني والقبرصي والتعايش معها ،وبالتأكيد ستكــون هنالك آثار سلبية خاصة في الأجيال الصغيرة التي ستكبر وتتربى في ظل هذا المجتمع الجديــــد ،وهنا تقــع مسؤولية كبيـرة على الأسرة والمجتمـع الفلسطيني وبضمنه الجمعيـة لتقليل الآثار السلبية للاندماج إلى أدنى حد ممكن .

5- مراسل " فلسطينيو العراق " : يا حبذا لو حدثتنا عن وضع الطلاب في المدارس الابتدائية والثانوية ؟ وما هو مستقبل طلاب الجامعات ؟

الأستاذ جبريل : أخي العزيز إن الجانب التعليمي للفلسطينيين في قبرص يمثل معضلة كبيرة حيث واجهنا في هذا المجال المشاكل التالية :

أ‌-       إن أول مشكلة واجهت طلابنا هي اللغة ،فهم لا يعرفون اللغة اليونانية (لغة سكان قبرص ) وقد تأثر بهذه المشكلة جميع الطلاب من الابتدائية إلى الثانوية ،لذلك فإنهم خسروا سنوات من عمرهم لكي يتعلموا اللغة ويكونوا في المدارس مستمعين .

ب‌-  إن الطلبة الذين كانوا في السنة النهائية من الدراسة الثانوية في العراق فقدوا مستقبلهم الدراسي في قبرص حيث تجاوزت أعمارهم الثامنة عشرة ، ووفقا للقانون القبرصي لا يحق لهم الدراسة .

ت‌-  إن الطلاب الذين كانوا في الجامعات العراقية في مختلف الاختصاصات والمراحل (من السنة الأولى إلى السنة الأخيرة في الجامعة ) فقدوا مستقبلهم الدراسي ولم يسمح لهم بالدراسة في قبرص .

ث‌-  حتى الطلبة الذين دخلوا المدارس المتوسطة أو ربما حتى الابتدائية كمستمعين والى أن يبدءوا بالدراسة الفعلية سيصلون إلى الثانوية العامة وقد تجاوزت أعمارهم الثامنة عشرة وبالتالي لن يقبلوا في المدارس الثانوية .

ج‌-    أما المشكلة الأهم في هذا المجال والتي تفكر الجمعية بإيجاد حل لها حتى لو كان وقتيا ألا وهي مشكلة الأطفال في عمر الابتدائية والذين سينسون لغتهم العربية إذا لم يدرسوها .

6- مراسل " فلسطينيو العراق " : من هي الجهة المسؤولة عنكم ؟ وما هو دور الحكومة القبرصية ؟ وكيف ترون دور السفارة الفلسطينية ؟

الأستاذ جبريل : إن الجهــة المسئولة عنا بشكل كامل هي الحكــومة القبرصية ،ولا دور للسفارة الفلسطينية منذ أن وصل أول فلسطيني إلى قبرص، ولا مسؤولية لها عنا ،فالمسئول عنا قانونيا هي الحكومة القبرصية .

7- مراسل " فلسطينيو العراق " : لماذا أسست جمعية حقوق الإنسان الفلسطينية في قبرص ؟ وكم عدد منتسبيها حاليا ؟ وماذا حققت للجالية في قبرص ؟

الأستاذ جبريل : أخي الكريم :           

بعد أن تزايد عدد الفلسطينيين في قبرص برزت حاجة ملحة لوجود كيان تنظيمي يتـولـى الدفـاع عــن حقــوق الفلسطينيين الاجتماعيـة والثقـافيــة والإنسانية .

وقد عزز هذه الحاجة بروز العديد من المشاكل الجماعية وليست الفرديـة في مجالات العمل والمساعدات واللجوء ، وعدم وجود آية جهة تساعـدنا في مواجهة هذه المشاكل آو حتى تزودنا بالمعلومات الأساسية التي نحتاج إليها في حياتنا اليومية في قبرص ،فكان لابد أن نعتمد على أنفسنا في هذا المجال .

أما فيما يتعلق بعدد منتسبي الجمعية فان الجمعيــة قدمـت طلـب التسجــيل بتاريخ 18/4/2009 وكـــان عــدد المؤسسين (44) شخـــص ( القـانـــون القبرصي يتطلب عدد20 شخص لتأسيس أية جمعية ) ،وقامــت بتاريـــخ 27/4/2009 بإعلان دعوة للانتساب ووزعت استمارات الانتساب والتي نأمل أن تكتمل مع نهاية شهر حزيران ،والتي تشمل كل فلسطيني يبلغ من العمر (18) سنة فما فوق ونتوقع أن يمثل العدد نسبة كبيرة من أهلنا في قبرص .

وأحب أن أؤكد هنا أن الجمعية هي لكل الفلسطينيين وأنها تحتاج إلى جهد كل فلسطيني مهما كانت إمكانياته بسيطة ،وإننا جميعا يكمل احــدنا الأخر ،وهي أنشأت لخدمة الجميع .

أخي العزيز :

الكل يعلم أن الجمعية ليست جهة صاحبة قرار،بـل إن القرار في كــل ما يتعلق بنا هو بيد الحكومة القبرصية ، وان دور الجمعية هو السعـي مــع كافة الأجهزة صاحبة القرار في الحكومة القبرصيــــة فيما يتعلق بأهلنا  لتحقق لهم أفضل ما يمكن والدفاع عن حقوقهم . ومن اعقد المشكلات التي نواجهها وحاولنا ولازلنا نحاول إيجاد حلول لها هي مشكلة رفض اللجوء ومنح الحماية الثانوية ،وبهذا الخصوص قامت جمعيتنا بما يلي :

أ- عندما أصدرت دائرة اللجـــــوء في قبرص قرارا بتاريخ 6/4 /2009 برفض طلبات لجــــوء بعض الفلسطينيين ومنحهــم الحماية الثانوية ،قامت الجمعيـة بتوجيـه كتاب إلى رئيس تلـك الدائـرة طلبت منــه إعادة النظـــر بالقــرار وبينت لــه الأسباب ،كما طلبت منه الموافقــة علــى لقاءه لتزويده بتفاصيل ووثائق تدعم طلب الجمعية بإعادة النظر بالقرار وأعطينا صورة مـن الكتاب إلى السيـد وزيـر الداخـلية القبرصي ولا زالــت الجمعية تـتابـع الموضوع معهم .

ب- وجهت الجمعية رسالة إلى المؤتمر السابع لفلسطينيي أوروبا الذي عقد في ايطاليا بتاريخ 2/5/2009 تضمنت أهم مشاكلنا في قبرص باعتبارها دولة أوروبية ،وتم التركيز على مشكلة اللجوء وطلبنا منهم دعمنا في هذا المجــال من خــلال علاقاتهــم مع منظمات المجتمــــع المدني في أوروبا والشخصيات المؤثرة في تلك المجتمعات والمفوضية الأوروبية .

ت- عقــدت الجمعيــة لـقـاء مع ممثلة المفوضية العليا للاجئين في قبرص كرستينا بلانـاس وتـم أثناء المقابلــة مناقشة كافــة المشاكـل التي تواجهها الجاليـة الفلسطينيـة في قبـرص في مجـالات العمـل والمساعدات والتعليم واللجوء .

وقد بينا خلال اللقاء أن كافة الفلسطينيين طالبي اللجوء في قبرص تنطبق عليهم اتفاقية جنيف لعام 1951 والمادة (3) مـن قانـون اللجوء القبرصي حيث إنهم جميعا يعانون من خوف راسخ نتيجة الاضطهاد والتنكيل والقتل والاعتقال على الهوية (فلسطينيون ) والقومية (عرب ) والمذهب الديني (سنة) وبالتالي فإنهم جميعا يستحقون اللجوء فلماذا يمنحون حماية ثانوية .

كما تم الاتفاق على قيام المفوضية بالتدخل لدى الحكومة القبرصية لحل بعض المشاكل التي طرحت خاصة في مجالي العمل والمساعدات .

8- مراسل " فلسطينيو العراق " : كثير من العوائل بعد المقابلة تمنح حماية ثانوية هلا بينت ذلك لنا ؟ وما هي السلبيات والإيجابيات فيها ؟

الأستاذ جبريل : أخي العزيز :

إن إصرار الجهات القبرصية على منح الحماية الثانوية للفلسطينيين يوحي بوجود قرار مسبق في هذا الشأن ولأسباب لا علاقة لها باتفاقية جنيف آو قانون اللجوء القبرصي ،ولم تفصح الحكومة القبرصية عن موقفها تجاه موضوع اللجوء للفلسطينيين القادمين من العراق ، وهذه تمثل معضلة في حد ذاتها وتفتح الباب على العديد من الاحتمالات والتفسيرات ،وتبقي الإنسان الفلسطيني في حيرة وقلق ويتساءل ماذا بعد الحماية الثانوية وما هو مصير الأطفال ؟!،هل نبقى بانتظار تشريد آخر وان اختلفت صيغته وأسبابه ؟! .

أما ايجابيات قرار منح الحماية الثانوية فهي تحديد الصفة القانونية لطالب اللجوء ،إلا أن سلبياته فهي المستقبل المجهول .

وحرصا من الجمعية على مصلحة أهلنا فقد ناقشت وبشكل مفصل مشاكلنا في قبرص مع السيد تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الذي زار قبرص بتاريخ 17 /5/2009 وطلبنا منـه نقـل ذلـــك إلى اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ،كما وجهنا رسالة إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس سلمت إلى السيد عضو اللجنة التنفيذية  ليتحملوا جميعا مسؤوليتهم تجاه أهلهم المشردون من العراق.

هذا وان الجمعية مستمرة في نشاطها في هذا المجال وهنالك العديد من اللقاءات التي ستتم مع مختلف الجهات ذات العلاقة بمشاكلنا في قبرص ونأمل أن تثمر عن نتائج ايجابية .

9- مراسل " فلسطينيو العراق " : هل تفضلون الإقامة في قبرص أم الانتقال إلى دولة أخرى ؟ ولماذا ؟

الأستاذ جبريل : أخي العزيز :

إننا لم نأت إلى قبرص بمحض رغبتنا ،لقد شردنا وعانينا الأمرين للوصول إلى قبرص ،وهنالك المئات من القصص المؤلمة لرحلة العذاب هذه ،وعندما وصلنا جميعا إلى هذا البلد كان طلبنا واحد وهو اللجوء في قبرص، أما مسألة الانتقال إلى دولة آو دول أخرى فهذا ليس بأيدينا ،وكما بينت لك فيما سبق هل نبقى ننتظر التشرد كل عدة سنوات كأنه قدر كتب علينا ،ثم ما هو الخيار أمامنا إذا كانت الحكومة القبرصية في النهاية غير راغبة في منح اللجوء للفلسطينيين ؟ إننا سنبقى نعمل ونستعين بكل القوى الفاعلة في قبرص وخارجها لضمان حقوق أهلنا وعدم تعريضهم إلى مآسي أخرى إن شاء الله ومن ثم تحقيق الاستقرار في قبرص ،وهنا لابد أن نؤكد بصورة واضحة أننا لن نرجع إلى العراق مهما كانت الأسباب.

10- مراسل " فلسطينيو العراق " : ما هي رؤيتكم لمستقبل العوائل الفلسطينية في قبرص ؟

الأستاذ جبريل : إن مستقبل العوائل الفلسطينية في قبرص لازال غامضا وهذا بطبيعة الحال يثير قلقنا وسنبقى نعمل على إزالة هذا الغموض ،وستقوم الجمعية بعقد لقاءات موسعة لأهلنا في قبرص لمناقشة هذا الموضوع وطرح تصوراتنا حوله والخروج جميعا بالتصور الأفضل الذي يصب في مصلحة أهلنا لكي تقوم الجمعية بالعمل بموجبه وطرحه على الجهات القبرصية وكل الاطراف ذات العلاقة والتي يمكن أن تساعدنا في هذا المجال .

11- مراسل " فلسطينيو العراق " : كلمة توجهونها للعوائل الفلسطينية في قبرص ؟

الأستاذ جبريل : أخي الكريم :

إن الكلمة التي نوجهها إلى أهلنا وإخوتنا وأحبتنا في قبرص هي ضرورة التكاتف جميعا لمواجهة مشاكلنا خاصة مشكلة اللجوء ،فهي مشكلة جدية ذات آثار سلبية بعيدة المدى على مستقبلنا ومستقبل أولادنا ،ولا نريد أن يبقى سيف التشرد مسلطا على رقابنا ،ولنفكر جليا ماذا بعد الحماية الثانوية ؟ فلا نتهاون في مستقبل أولادنا .

12- مراسل " فلسطينيو العراق " : كلمة توجهونها للجهات الفلسطينية والعربية والدولية المسؤولة عن اللاجئين ؟

الأستاذ جبريل : أخي الكريم أما بالنسبة للجهات الفلسطينية والعربية والإسلامية فأن مرارة الألم تعصرنا ،ونبقى نتساءل لماذا ؟ لماذا ؟ لماذا تركتم إخوتكم ونسائهم وأطفالهم يواجهون الموت في العراق ؟ ثم أغمضتم عيونكم عنهم وهم يفترشون الأرض ويلتحفون السماء في صحاري العراق وسوريا لسنوات عديدة، ثم تركتموهم يهيمون في بقاع العالم الغربي الذي يختلف جذريا في عاداته وتقاليده وثقافته عن عاداتهم وتقاليدهم وثقافتهم الإسلامية العربية ، أليسوا عربا ؟ أليسوا مسلمين ؟!.

ثم نتساءل هل ضاقت وعجزت الأرض العربية التي تبلغ مساحتها (14) أربعة عشر مليون كيلومتر مربع من استيعاب (30) ثلاثون ألف شخص ؟ !.

وهل عجزت آلاف المليارات العربية من تأمين مساكن لهم وتأمين معيشتهم .

هل تقبلون أن تكون الدول التي تسمونها بالكافرة هي المبادرة للملمة جراح أهلكم ومسح دموع أطفالهم واحتضانهم .

كيف ستواجهون الله سبحانه وتعالى وماذا ستقولون له يوم القيامة،كنا فقراء ،  كنا ضعفاء ؟ أرضنا صغيرة لا تتسعنا جميعا .

إننا نسأل الجامعة العربية ما هو دوركم ؟ أين انتم من قضايا أهلكم العرب ؟ وبعد كل المصائب التي حلت بنا هل تعتقدون بان هنالك ضرورة لبقاء الجامعة العربية ؟!

ونسأل منظمة المؤتمر الإسلامي لماذا سكوتكم على كل ما جرى لأهلنا ؟ كيف تدافعون عن الإسلام وتريدون من غير المسلمين أن يدخلوا الإسلام وانتم تتركون إخوتكم المسلمين يضيعون في دول الغرب ويكونوا عرضة لخسارة دينهم في ظل قسوة الظروف التي تواجههم في دول الشتات ،وانتم أعلى منظمة إسلامية ، ماذا ستقولون لربكم يوم القيامة ،كيف ستبررون تضييعكم للإسلام والمسلمين وانتم تمثلون ثلث سكان الكرة الأرضية .

أما الأمم المتحدة فإننا نعلم أنها مسيرة من قبل الدول المهيمنة على مقدرات العالم , فكيف تعجز عن معالجة مشكلة عشرات من الفلسطينيين يواجهون الموت في البرازيل ،إننا لا نتأمل منهم خيرا ، فقد رأينا سلوكهم أثناء وبعد العدوان الإسرائيلي على غزة، إنهم عاجزون تماما أمام إسرائيل وأمريكا ،إنهم يقيمون الدنيا ولا يقعدونها لو جرح أو قتل إسرائيلي واحد ولا يكترثون بشعب كامل يتعرض للإبادة بالقتل والتشرد .... الخ كيف يكترثون وأهلنا العرب والمسلمين قدوة لهم في هذا المجال .

وهنا لابد أن أعيد ما قلته لإخوتي أبناء فلسطين هذا هو الحال فلا حل أمامكم سوى الاعتماد على أنفسكم وتكاتفكم لتحقيق مصالحكم .

مراسل " فلسطينيو العراق " : في ختام اللقاء نشكر الأستاذ جبريل محمود حسن تيم على إتاحة الفرصة لموقع " فلسطينيو العراق " للوقوف على كثير من التفاصيل وهذا الشرح المتميز .

الأستاذ جبريل : إننا من جانبنا أخي العزيز نشكركم ونشكر موقع " فلسطينيو العراق " على إتاحة هذه الفرصة لنا لإلقاء الضوء على مشاكلنا في قبرص .

بارك الله فيكم أخي العزيز وبكل المواقع والأقلام التي تقف مع أهلنا وتدافع عنهم وتسلط الضوء على معاناتهم وتقول كلمة الحق ،والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

 

هذا الخبر حصري لموقع " فلسطينيو العراق "

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 3

  • gebreel_tayem@yahoo.com

    0

    السلام عليكم اخي العزيز ثامر ابو خليفة اننا اخي العزيز مهما بلغ حجم التشتت الذي اصابنا نبقى فلسطينيون ويجب ان نتواصل باستمرار ويساند احدنا الاخر ويحمل هموم اهله في كل مكان ،انني اثمن مقترحك بانشاء اطار تنظيمي ايا كان اسمه يجمع بين اهلنا المشردين فيكل مكان وبارك الله في جهود المخلصين

  • تشيلي

    0

    بسم الله الرحمن الرحيم . الى الاخ جبريل تيم نحية طيبة والى ادلرة موقع فلسطينيو العراق انتياه رجاءا اولا ابارك لاخوتي في قبرص انطلاق جنعيتهم وارجو ان تكون فاتحة خير لابناء الجالية الفلسطينية هناك . واود ان اقول اننا في تشيلي اسسنا منذ وصولنا رابطة لابناء اللاجئين الفلسطينيين الذين وصلوا الى تشيلي على اساس ان نجد لانفسنا ولابناء جاليتنا مكانا ومتنفسا تعبر فيه عن مطالبنا ونلوذ الية عند الشدائد والى غير ذلك من النوايا المتعارف عليها في مثل تلك التجمعات الغير سياسية وذات الطابع الاجتماعي وقد تم بضغط منا عقد اجتماع لابناء اللاجئين في مقر السفارة الفلسطينية في تشيلي برعاية سفيرة دولة فلسطين وتم انتخاب لجنة ممثلة كنت انا كاتب هذه السطور رئيسا لها , وبدات اللجنه تعمل وتتحرك في عدة اتجاهات ولكن المفاجأة كانت انه ومنذ وصول القنصل الى السفارة الفلسطينية حيث بدأ بمحاولات حثيثة لتفتيت اللجنة وتاليب الاعضاء على بعضهم البعض مما تيبب بنتائج غير مرضية حتى الان وهذا موضوع قد يطول شرحة الا انني اود ان انصح اخوتي في جمعيتهم المباركة بالانتباه الى ذلك ومقاومة اي جهود قد تواجههم في هذا الصدد و ولدي في هذا الباب اقتراحات.. اولا نظرا لان جاليتنا في قبرص كبيرة ماشاء الله فهي ستكون فعالة بعونه تعالى ةارجو ان تكون هناك دعوة لعمل جمعية او رابطة تظم جميع اللاجئين الذين خرجوا من المخيمات باتجاه دول متعدد ويمكن ان يكون الانترنت مكانا لها وموقع فلسطينيو العراق المبارك مساندا لها وذلك لتعميق اواصر الاخوة واستمرارها وللخروج بنتائج جيدة تصب في خدمة الجميع لان هناك العديد من الامور المشتركة مثلا لدينا هنا في تشيلي بعض الاخوة ممن كانوا يعملون في منظمة التحرير مثل الاخ صلاح محمود العزايزي الذي كان بعمل مدربا في نادي حيفا وهرب الى مخيم التنف ومنها تم استقباله في تشيلي وتسلم راتبين من رواتبه هنا في تشيلي ومن ثم صدر قرار من المنظمة المذكورة بقطع الرواتب بينما سال الاخ صلاح مرؤسيه قبل خروجه من المخيم على ان رواتبه هل ستتاثر اذا غادر ام لا فاجابوه بانه سيستمر باستلام راتيه غادرو لكنوالذي حصل العكس فقد تم قطع راتبه وعلى ما سمعنا ان هناك عدد اخر تم قطع رواتبهم ممن خرجوا مجبرين الى دول متعددة فيما عدا والعهدة على القائل فقط البعض ممن له ظهور تساندهم ولااريد ذكر اسمائهم هنل لانني اقول العافية لهم ولا اريد ان اتسبب لهم بالاذى . هذا مثل وخلاصة للموضوع ولكني اكلف اللجنه الموقرة في قيرص بمتابعة الموضوع لانه من الملؤكد ان لديهم حالات مشابهة فارجو تفعيل الموضوع من جانبهم ومن جانب موقع فلسطينيو العراق الموقر وضم اسم الاخ صلاح محمود العزايزي الى هذة الجهود لاننا لانريد ان يكون نشردنا( موت وخراب ديار ) فالاخ صلاح لديه عائلة من 6 افراد وهو بضائقة ماليه لهذا السبب . لااريد ان اطيل الموضوع وابارك مرة اخرى لاخوتي في قبرص على خطوتهم الجريئه وشكرا لموقع فلسطينيو العراق

  • بلاد الشام

    0

    السلام عليكم ورحمة الله الله يوفقكم لخدمة ابناء شعبكم والله يسر للجميع

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+