وزير الموارد البشرية الماليزية : الحكومة لم تقرر بعد ما إذا كان سيتم السماح للاجئين بالعمل في ماليزيا

مجلة أكشاك الماليزية0

عدد القراء 157

قال وزير الموارد البشرية الماليزية "أم.كولاسينجاران" الخميس (9 "يناير") إن لجنة رفيعة المستوى تضم مسؤولين من عدة وزارات تدرس الموضوع السماح للاجئين بالعمل في ماليزيا بـ"طريقة شرعية"..

وقال في جلسة حوارية ضمن منتدى حول العمل والتوظيف في ماليزيا الخميس: ("السماح للاجئين بالعمل ليس بالأمر السهل . هناك الكثير من القضايا الأخرى. والأهم من ذلك ، فإن القرار يتبع لوزارة الداخلية )..
وأضاف "كولاسيجاران" أنهم سيعقدون عدة اجتماعات ومناقشة القضية مع مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين..
يذكر أنه في نوفمبر من العام الماضي ، قال "كولاسيجاران" لصحيفة "ديوان راكيات" أنه يعتقد أنه سيتم اتخاذ قرار بشأن قضية السماح للاجئين بالعمل في الفترة ما بين 10 و 15 "ديسمبر" من العام الفائت بعد تشكيل لجنة لمناقشة الأمر..
وقال أيضا: "الجانب الآخر هو أننا لم نوقع المعاهدات ، فكيف نعالج هذه القضايا؟"مضيفًا أن هذه مسألة مهمة أيضا ويجب أن تؤخذ بعين الاعتبار..
يذكر بأن ماليزيا ليست دولة موقعة على اتفاقية اللاجئين لعام 1951 أو بروتوكول عام 1967 ، وتفتقر إلى إطار قانوني أو إداري ينظم وضع اللاجئين وحقوقهم ، والذين يعتبرون مهاجرين "غير شرعيين" بموجب قانون الهجرة ، وهم معرضون لخطر الاعتقال والاحتجاز و الترحيل..
وقال " كولاسيجاران" بإن وزارته ووزارة الداخلية قد كلفتا بإجراء دراسة شاملة حول المسألة قبل إرسالها إلى اللجنة للنظر فيها ، والتي ستحال بعد ذلك إلى مجلس الوزراء للموافقة عليها..
وأكد "كولاسيجاران" : "جوهر الأمر ، أنه يتم النظر حول هذا الموضوع بجدية ، لإيجاد إجابة عن كيفية التغلب على هذه القضية"..
وآخر إحصائية حتى نوفمبر من العام الماضي ، كان هناك أكثر من 178،000 لاجئ وطالب لجوء مسجلين لدى المفوضية في ماليزيا. معظمهم من البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 59 عامًا و ذكور ، في حين لا يُسمح للاجئين بالعمل بشكل قانوني ، فإن الكثير منهم يعملون في القطاعات غير الرسمية (الخطرة منها والصعبة)..
ووفقًا للمفوضية لشؤون اللاجئين ، يعمل معظم اللاجئين في قطاعات البستنة والزراعة والبناء والتنظيف..
وفي بيانها للانتخابات العامة الرابعة عشرة (GE14) في مايو من العام الماضي ، قال تجمع "باكاتان هارابان" إنه سيصادق على الاتفاقية الدولية لعام 1951 الخاصة باللاجئين حتى يحصل اللاجئون الذين يصلون إلى ماليزيا على المساعدة المناسبة.

 

المصدر : مجلة أكشاك الماليزية
14/5/1441
9/1/2020

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+