مفوضية اللاجئين تدعو لتوفير المزيد من فرص إعادة التوطين للاجئين

مفوضية اللاجئين0

عدد القراء 89

لم يتم تلبية سوى 4.5% فقط من احتياجات إعادة التوطين حول العالم في عام 2019

من بين 1.4 مليون لاجئ ممن تقدر المفوضية بأنهم بحاجة ماسة إلى إعادة التوطين في جميع أنحاء العالم، لم يحصل سوى 63,696 شخص فقط على فرصة لإعادة توطينهم من خلال المفوضية في العام الماضي.

وفي حين ارتفع عدد اللاجئين الذين أعيد توطينهم في عام 2019 بشكل طفيف وبنسبة 14% مقارنة بالعام الذي سبق، حيث تم إعادة توطين 55,680 شخصاً، لا تزال هناك فجوة هائلة بين احتياجات إعادة التوطين والأماكن التي توفرها الحكومات في جميع أنحاء العالم.

وقالت غرين أوهارا، مديرة إدارة الحماية الدولية في مقر المفوضية: ”إعادة التوطين ليست حلاً لجميع اللاجئين حول العالم، لكنها إجراء منقذ للحياة لضمان حماية الأشخاص الأكثر عرضة للخطر والذين تعتمد حياتهم على ذلك في كثير من الأحيان“.

وقد تصدرت الولايات المتحدة قائمة الدول المستقبلة للاجئين المعاد توطينهم بدعم من المفوضية في العام الماضي، تليها كندا والمملكة المتحدة والسويد وألمانيا.

ومن بين أكثر من 63,000 لاجئ أعيد توطينهم في العام الماضي، جاء العدد الأكبر منهم من سوريا وجمهورية الكونغو الديمقراطية وميانمار.

وتعد زيادة فرص إعادة توطين اللاجئين وغيرها من المسارات التكميلية، بما في ذلك من خلال لم شمل الأسرة والعمل والدراسة، أحد الأهداف الرئيسية للميثاق العالمي بشأن اللاجئين، وهي طريقة ملموسة للدول من أجل تقاسم المسؤولية وإظهار التضامن مع البلدان المضيفة والتي توفر الدعم لأعداد كبيرة من اللاجئين.

للعمل على زيادة عدد أماكن إعادة التوطين والقبول، بالإضافة إلى زيادة عدد البلدان التي توفر هذه البرامج، أطلقت الحكومات والمنظمات غير الحكومية والمجتمع المدني والمفوضية إستراتيجية مدتها ثلاث سنوات بشأن إعادة التوطين والمسارات التكميلية.

وفي حين تم تحقيق هدف الاستراتيجية المتمثل في مغادرة 60,000 شخص ليعاد توطينهم في 29 دولة في عام 2019، فإن المفوضية تشعر بالقلق من أنه بناءً على التقديرات الحالية، سيتم إعادة توطين عدد أقل من اللاجئين هذا العام، حيث كان الهدف في عام 2020 أن تقوم 31 دولة بإعادة توطين ما يصل إلى 70,000 لاجئ ممن تمت إحالتهم من قبل المفوضية.

ومن بين أولويات المفوضية هذا العام زيادة عدد أماكن إعادة التوطين ومجموعة البلدان التي تستقبل اللاجئين من منطلق إعادة التوطين وغيرها من المسارات التكميلية، وكذلك حماية نزاهة برنامج إعادة التوطين.

وقد أطلقت مفوضية اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة مبادرة مشتركة بعنوان ”المبادرة المستدامة لإعادة التوطين والمسارات التكميلية“، وذلك لتنفيذ الأنشطة اللازمة للوصول إلى أهداف إعادة التوطين والمسارات التكميلية، وتناشد الدول تقديم الدعم المالي اللازم لذلك والبالغ 19.9 مليون دولار أمريكي.

يمكنكم زيارة بوابة بيانات إعادة التوطين التي تتوفر فيها كافة الإحصائيات منذ عام 2003.

للمزيد من المعلومات:

في جنيف، شابيا مانتو : mantoo@unhcr.org, +41 79 337 76 50


المصدر : الموقع الرسمي لمفوضية اللاجئين
11/6/1441
5/2/2020

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+