احتجاز فلسطيني في مشفى لعدم قدرته دفع مستحقاته العلاجية

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا0

عدد القراء 143

أفاد مراسل مجموعة العمل أن أحد مشافي مدينة صيدا اللبنانية احتجز لاجئاً من فلسطينيي سوريا في لبنان لعدم تمكنه من دفع مستحقاته العلاجية، وأن هذه الحالات تكررت في المشافي اللبنانية أكثر من مرة.

حيث يعتبر الاستشفاء أحد أبرز التحديات والمشكلات التي يواجهها اللاجئين في لبنان، فيما لا تزال المعاناة من نقص الخدمات الاستشفائية كبيرة، خصوصاً بعد ضعف نشاط المنظمات والهيئات المحلية والطبية؛ بحجة عدم وجود موارد مالية، وصعوبة تأمين العلاج لمئات اللاجئين.

تشير احصائيات الأونروا إلى أن عدد اللاجئين الفلسطينيين السوريين في لبنان بلغ 27,700 لاجئ فلسطيني مهجر من سوريا إلى لبنان حتى نهاية "شباط/فبراير" 2020، ويتوزعون على المناطق الخمس في المدن اللبنانية بنسب متفاوتة، ويعيشون ببيوت مستأجرة ويعانون ظروف اقتصادية غاية في الصعوبة.

 

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا
29/8/1441
24/4/2020


الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+