الفلسطينيون في عفرين في الشمال السوري يشكون سوء اوضاعهم الاقتصادية والمعيشية

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا0

عدد القراء 91

اشتكت العائلات الفلسطينية في عفرين من تردي وسوء أوضاعهم المعيشية والاقتصادية، وعدم وشح وصول المساعدات الغذائية والعينية إليهم، والتي اقتصرت خلال شهر رمضان على وجبة إفطار وحيدة قدمتها احدى الجمعيات الخيرية.

وقال أحد اللاجئين الفلسطينيين المهجرين" نحن نعيش كل يوم على الأمل بالعودة الى بيوتنا التي هُجرنا منها لنتخلص من البؤس الدائم الذي نحن فيه، ونعاني كل يوم ظروفاً غاية في الصعوبة مع استحالة الحصول على عمل".

وتعيش في مدينة عفرين قرابة 200 عائلة فلسطينية تعاني ظروفاً اقتصادية غاية في الصعوبة، مع نقص في الموارد، ناهيك عن انتشار البطالة.

 

المصدر : مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا
18/9/1441
11/5/2020

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+