المفوضية العليا للاجئين قلقة من أوضاع الفلسطينيين بالعراق

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 4468

فلسطينيو العراق / متابعات

أعربت المفوضية العليا لشئون اللاجئين اليوم عن قلقها البالغ حول موجة جديدة من القتل والخطف والتهديد الموجه ضد اللاجئين الفلسطينيين في بغداد، ما أدى إلى لجوء المئات منهم إلى الحدود طلبًا للنجاة.

 

وحسب وكالة معًا الفلسطينية، قال المتحدث باسم المفوضية، 'رون ردموند': 'إن عمليات القتل والاختطاف الأخيرة قد زادت من المخاوف والغضب بين الفلسطينيين'.ويوم الأحد الماضي قام 20 مسلحًا باقتحام أحد المنازل وأخذوا رجلاً فلسطينيًا عنوة إلى حديقة منزله ورموه بالرصاص أمام عائلته. ومنذ فبراير الماضي زاد قتل وخطف الفلسطينيين في بغداد، وقد فر المئات إلى الحدود العراقية السورية طلبًا للملاذ الآمن، وكانت السلطات السورية قد سمحت لنحو 287 فلسطينيًا بالدخول إلى سوريا.وقال ردموند: 'إن المفوضية تحاول أن تتفاوض مع سوريا للسماح لبقية الفلسطينيين بالدخول, إلا أن الحكومة السورية قالت: إنها لن تقبل قادمين جددًا'.ويوجد حاليًا نحو 212 شخصًا عالقين على الحدود, وتقوم المفوضية والهلال الأحمر السوري بتوفير الطعام والمتطلبات الضرورية لهم.ودأبت فرق الموت الشيعية على ارتكاب مجازر بحق اللاجئين الفلسطينيين بالعراق منذ سقوط نظام صدام حسين الذي كان يعتقد أنه يخصهم بمعاملة تفضيلية.ويقدر عدد المعتقلين والمفقودين والمقتولين 106 من الفلسطينيين، وهي نسبة كبيرة مقارنة مع عدد الفلسطينيين بالعراق والبالغ 22 ألف لاجئ .

.4/6/2006

 

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+