معن أبو زمق معاناة لم تنتهي

فلسطينيو العراق1

عدد القراء 4570

فلسطينيو العراق / خاص

معن مروان غالب أبو زمق

نكاد لا نبالغ إذا قلنا أن 25000 فلسطيني كانوا ينعمون بالأمن والأمان في العراق انقلبوا إلى 25000 قصة ومعاناة ، لكن ما نذكره ونثبته هو غيض من فيض تلك المآسي .

معن مروان غالب عدوان أبو زمق ( مواليد 1986 ) يسكن في منطقة الدورة ضمن التجمع الفلسطيني هناك ، تعرض للاعتقال من قبل قوات الاحتلال الأمريكي فجر 29/5/2005 حيث اقتحمت قوة أمريكية كبيرة منطقة الدورة في حي الصحة حيث تجمع الفلسطينيين وأطرقوا باب مسكن الشاب معن فخرج لهم شقيقه أيمن فقال له المترجم هل أنت معن ؟ فأجاب : نعم ( كي ينقذ شقيقه من الاعتقال ) فرد عليه المترجم كلا أنت أيمن !! ولدينا مذكرة اعتقال بحق شقيقك معن لاتهامه بسرقة سلاح قناص من القاعدة الأمريكية ، ثم دخلوا الشقة واعتقلوا معن ونقلوه إلى قاعدة الصقر القريبة منهم ثم بعد ذلك إلى سجن أبي غريب ليحول أخيرا إلى سجن بوكا في البصرة .

بعد عامين من اعتقاله أطلق سراحه لعدم ثبوت أي تهمة بحقه ، وبعد البحث والتحري تبين بأن أحد العراقيين قد وشى به له علاقة بالأمريكان بسبب خلاف ما بين معن وذلك العراقي .معن هو ابن شقيق المفقود غسان غالب عدوان أبو زمق والذي تم اختطافه عام 2004 على الطريق السريع بين الفلوجة والحبانية وهو من سكنة مجمع الفلسطينيين في الزعفرانية ، ولديه طفل معاق .ويذكر بأن معن وشقيقه أيمن تعرضا للاعتقال عام 2005 عند نقطة تفتيش في الغزالية أطلق سراحمها بعد يوم من قبل الشرطة العراقية .والمعاناة لم تنتهي لهذا الحد فأيمن بينما كان يراجع في معسكر الصقر لزيارة شقيقه المعتقل هناك معن أصيب في قدمه برصاصة بسبب حدوث اشتباكات ، والعجيب في الأمر أن أيمن قد أنقذ حياة عراقي مصاب بسيارته وهو قريب لذلك العراقي الذي وشى بمعن وتسبب في اعتقاله لدى الأمريكان .

بعد كل تلك المعاناة ما كان من الشاب معن إلا أن يترك البلاد ويغادر إلى مكان غير معلوم .

يرجى الإشارة إلى موقع " فلسطينيو العراق " عند النشر أو الاقتباس

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 1

  • بسم الله الرحمن الرحيم والصلاه والسلام على رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى اصحابه الغر الميامين اما بعد الله يفرجها على الفلسطينين ويبعد اذى الكفار عنهم الههم فك اسراهم وارجعهم الهلهم سالمين

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+