مشاهدة وتحميل فلم تعذيب بشع لفلسطيني كبير بالسن من قبل الميليشيا الصفوية

فلسطينيو العراق19

عدد القراء 27470

فلسطينيو العراق / خاص

إن اللسان يعجز عن وصف الجريمة الوحشية البشعة البربرية التي ارتكبتها أيادي الغدر والجبن والخيانة والعمالة ، من الميليشيا الصفوية الحاقدة على الإسلام والعروبة عموما وعلى الوجود الفلسطيني في العراق خصوصا، المعروفة ( بفيلق بدر ؟!! ) بعد أن كشفت عن وجهها الحقيقي وأظهرت أنيابها بانتهاك صارخ ومخزي بكل المعايير الشرعية والقانونية والأعراف الدولية.

والأخلاق والآداب العامة وأدنى ذرة من إنسانية يمكن لأي إنسان أن يمتلكها ، من خلال اختطاف فلسطيني كبير بالسن ( قد تجاوز السبعين عاما ) ، من محل عمله وتعذيبة بطريقة لم نشاهدها أو نسمع عنها حتى عند هولاكو أو في محاكم التفتيش بعد سقوط الأندلس .

صور الفقيد تحكي لك تفاصيل الجناية المؤلمة بحزن وأسى وحرقة في القلب لما يتعرض له الفلسطينيين في العراق من قتل واضطهاد وانتهاك وظلم وتضييق على أيدي هذه الميليشيا، لماذا ولمصلحة مَن كل هذا ؟!! ومَن المستفيد ؟!! تُترك الإجابة لكل مُنصف . 

الفقيد رحمه الله وتقبله في عداد الشهداء ظهر وقد قلعت عينه اليمنى بطريقة بشعة ، وكسرت يداه في أكثر من موضع ، وثقب صدره بآلة التثقيب ( الدريل ) ، وأحرق أجزاء من جسده بمواد غير معروفة ، وتعرض لصعقات كهربائية كثيرة في جسده ، وألوان أخرى من التعذيب البشع .الفقيد معروف راشد خليل بشر ولد عام 1934 في فلسطين المحتلة – قضاء حيفا من أهالي أم الزينات ( عائلة بشر ) .

انتقل إلى العراق مع أعداد من الفلسطينيين عام 1950 واستقر في منطقة السباع ونشأ وترعرع فيها ، وعمل في المقاولات والتعهدات المتعلقة بالأصباغ ، وتزوج عام 1955 وكون أسرة من أربعة أولاد وأربع بنات ، واستمر في هذا العمل لغاية عام 1966 ثم عمل في مقاولات البناء .

في عام 1971 وبعد إنشاء المجمع السكني للفلسطينيين في منطقة البلديات انتقل مع عائلته ليسكن في شقة ضمن هذا المجمع ، وفي عام 1982 حصل على قطعة أرض زراعية وعمل على زراعتها وبنى فيها حقل للدواجن مع بستان بمساحة ( 5 دونم ) ، وبقي يعمل في هذا المجال لغاية عام 1992 انتقل بعدها إلى معارض البيع المباشر في منطقة الحبيبية لبيع وشراء السيارات واستمر إلى عام 1997 ، وبعدها استأجر محل في منطقة الكمالية / الحي الصناعي مجاور معمل ألمنيوم الخلود ، لبيع الأدوات الاحتياطية لجميع أنواع السيارات ، إذ يعتبر هذا المحل واجهة في المنطقة والمناطق القريبة من حيث كثرة قاصديه وشمول عمله في عدة اختصاصات .

وفي شهر نيسان من عام 2003 وبعد احتلال العراق وسقوط النظام قامت عائلة الفقيد جمعاء بالرحيل إلى الأردن باستثناء رب الأسرة رحمه الله ، ومكثت العائلة في مخيم الرويشد لاجئين لأنهم يحملون وثائق سفر عراقية إلا والدتهم فإنها تحمل جواز سفر أردني ، ثم بعد عناء وإصدار مرسوم ملكي دخلت بعض العوائل إلى عمان ومن ضمنها عائلة الفقيد رحمه الله ، إلا أنه بقي في بغداد وحده مزاولا لعمله في محله التجاري يوميا يذهب من السكن إلى المحل وبالعكس لكسب لقمة العيش ، ولا يعرف عنه أي انتماء حزبي أو سياسي أو تنظيمي لا بالنظام السابق ولا غيره .

في يوم الأربعاء الموافق 28/9/2005جاءت سيارتين إلى الحي الصناعي في منطقة الكمالية ذات الغالبية الشيعية ، السيارة الأولى نوع أوبل أوميغا موديل 1992 حمراء اللون تحمل لوحة فحص صلاح الدين والثانية نيسان بيكب دبل قمارة موديل حديث ، نزل منهما سبعة أشخاص بلباس مدني يحملون أسلحة غير مألوفة ( مسدسات وغدارات ) واقتربوا من محل الفقيد وكان جالسا عند باب المحل وسحبوه وانهالوا عليه بالضرب بالأسلحة التي كانوا يحملونها واستمروا بالضرب لحين الوصول إلى السيارة ، ويذكر أنه سقط مرتين أو أكثر من شدة الضرب ، وعندما سألهم أحد المتواجدين عن هويتهم أجابوا : بأنهم أمن الداخلية ؟!! ووبخوا السائل وأصحاب المحال المجاورة لسماحهم للفقيد الفلسطيني من العمل بينهم ! وقالوا : هؤلاء الفلسطينيين إرهابيين ماكثين في العراق للتفجير !! فأجابهم السائل قائلا : نحن نعرف أبو رياض منذ عشر سنوات وأنه إنسان محترم ومسالم ، فأجابوه : اذهب من هنا وإلا قتلناك وأشهروا عليه السلاح ، ثم اقتادوه إلى مكان مجهول .

الحمد لله الفلسطينيين قام بإحضارهم الجيش العراقي إلى العراق وليسوا حديثي عهد في هذا البلد ، و نتحدى أي إنسان يجازف بهذه التهم أن يُثبت على الفلسطينيين هذه المزاعم ؟!! ثم هذه الميليشيات وغيرها من الجماعات المسلحة المعروفة بحقدها على المسلمين السنة ( والفلسطينيين منهم ) وعلى جميع العرب ( والفلسطيني عربي ) ماذا تصف هذه الجرائم المتكررة ضد الأبرياء والمستضعفين من الفلسطينيين وغيرهم من أشقائهم العراقيين ، وبشاعة التعذيب والتمثيل بهم ؟!! فهل يوجد إرهاب وتطهير عنصري وشعوبي أكثر من هذا ؟!! الصور تجيب عن هذا السؤال !وفي اليوم التالي حضر ابنه إلى العراق لكي يبحث عن والده بعد استغراب ودهشة مما حدث لرجل تجاوز السبعين من العمر وليس له مشاكل مع أي أحد ، ذهب إلى المراكز ومقرات الألوية علّه يصل إلى خيط يؤدي به إلى معرفة شيء عن والده ، فلم يعثر على أي معلومة ، والملفت للنظر أن معظم الأماكن التي ذهب إليها وجهوا إليه سؤالا مفاده : هل كان والدك يعمل مع جهة تابعة لنظام صدام ؟! فكانت الاجابة بالنفي القطعي بأي علاقة أو عمل لا من قريب أو من بعيد ، ثم ذهب إلى الطب العدلي عدة مرات فلم يشاهد صورة والده ، وفي المرة الرابعة نادى عليه رجل الأمن في الطب العدلي وقال له : على ماذا تبحث ؟! فأجاب : على والدي لا أعرف أين هو أختطفته جماعة مسلحة ولا أعرف أي شيء عنه ، فإذا كانوا قتلوه أكيد سأجده هنا ، ثم قال له : رأيت رجل له شبه منك هنا في الطب العدلي ، فاستغرب الابن كيف عرف ذلك في ظل المئات من الجثث والأشلاء المتناثرة في الثلاجة وخارجها ، مع العلم أن نفس الرجل سأله سابقا هل كان والدك يعمل بالسياسة أو له توجه معين ؟! فأجابه بالنفي إنما هو فلسطيني فقط وله محل تجاري لبيع الأدوات الاحتياطية ، ثم ذهب ليشاهد الصورة في الكومبيوتر لكي يتأكد من والده فتبين أنه والده ، وهذا أمر فيه استغراب وشكوك ، حيث اطلع الابن على الصور عدة مرات ولم يجد هذه الصورة وكأنّ الأمر مدبّر وفيه تواطئ وتنسيق من قبل بعض موظفي الطب العدلي !! والدليل على ذلك الجثة أُحضرت إلى الطب العدلي بتاريخ 2/10/2005 ولم يتعرف عليها ابنه إلا بالطريقة التي ذكرت بتاريخ 12/10/2005 أي بعد عشرة أيام ، وما ذلك إلا لطمس معالم الجثة حتى لا تظهر آثار التعذيب البشعة وتضيع القضية هذا أمر ، والأمر الآخر لم يكتبوا في شهادة الوفاة إلا اسمه الأول فقط دون الثلاثي كما هو معروف في شهادات الوفاة ، وكذلك لم يكتبوا فلسطيني الجنسية وإنما كتبوا عراقي مع العلم أن ابنه قدم لهم جميع الاثباتات والمستمسكات التي تدل على أنه فلسطيني ، والأدهى من ذلك أن سبب الوفاة إطلاقات نارية ، مع العلم لا توجد آثار أي إطلاقة ، والذي يظهر أن الفقيد لقي حتفه من جراء التعذيب الشديد بعدة طرق كما بينا سابقا .

ثم بعد ذلك ذهب إلى مركز السلام في منطقة الحسينية على طريق الخالص والتي تبعد عن المكان الذي تم اختطافه منه تقريبا ( 40 كم ) لإكمال الإجراءات القانونية باعتبار أن الجثة بعد العثور عليها على مسافة بالقرب من مسلخ هناك سُلمت إلى المركز المذكور ، وسرعان ما سألوه نفس السؤال : ماذا كان يعمل والدك ؟!! فقال لهم : لم يكن والدي عسكريا وليس له علاقة بحزب البعث المنحل أو أي حزب آخر إنما هو فلسطيني يعمل بالتجارة ، فقال له أحدهم ( وهو القاضي الموجود بالمركز ) ، يستاهل إذن من جماعة الزرقاوي !!! باعتبار أنه ( فلسطيني ) .

والعجيب أن المركز عمل ملفا خاصا بالجثة فيه تفاصيل وإفادات روتينية يذكرها الذين يبلغون عنها مع بعض الصور الخاصة بالجثة بعد استلامها مباشرة وترفق مع الملف ، هذه الأوراق اختفت وليس لها وجود بعد معرفتهم بجنسية صاحب الجثة !! وهذه تجعلك تضع عدة علامات استفهام ؟؟؟ واستنتاج تواطئ واضح حتى من قبل ضباط المركز .فجريمة بهذه البشاعة والتشنيع ، والحقد العجيب الفظيع ، وبهذا الترتيب ضد رجل كبير بالسن فلسطيني مغلوب على أمره في غابة مليئة بالوحوش والسباع التي كشّرت عن أنيابها واستهدفت الفلسطينيين الآمنين المستضعفين ، لهي نذير شؤم على هؤلاء ودلالة على الخسة والدناءة في كل ما يحملون ويفكرون ، ولا يمكن القول بأن مَن فعل ذلك عصابة لغرض المال ، لأنهم لم يفاوضوا أحدا على ذلك ولم يكن في حسبانهم شيء من هذا القبيل ، إنما هذه الآثار عليها بصمات المليشيا الطائفية الشعوبية لأسبقيتها بذلك ، وإلا فرجل تجاوز السبعين من العمر ليس له إشكاليات مع أحد يُفعل به كل هذا ، لماذا ؟!! لأنه فلسطيني فقط !! والله المستعان ، فهذه رسالة أرادوا إيصالها لجميع الفلسطينين المتواجدين في العراق لإرهابهم وقهرهم وتهجيرهم من البلاد ، ضمن تخطيط لسلخ العراق عن هويته الإسلامية والعربية الأصيلة .

فهذا نداء لكل الهيئات والمنظمات والجمعيات والجهات الدولية والإسلامية والعربية الرسمية وغير الرسمية الحقوقية والقانونية والإنسانية وغيرها ، لوقف هذا الظلم والتعدي والانتهاك واستهداف الفلسطينيين في العراق .وأخيرا بأي شرع أو قانون أو عرف أو مبدأ يحدث هذا التمييز والتطهير العنصري الشعوبي والتعذيب البشع بهذه الطريقة بحق الفلسطينيين ، الذي لم يحصل لهم على أيدي المحتل اليهودي للبلاد ، وهذه ليست أول جريمة بعد سقوط النظام .     

لتحميل الفلم بصيغة mwv: اضغط هنا

لتحميل الفلم بصيغة mpg : اضغط هنا

لتحميل الفلم بصيغة الموبايل 3gp : اضغط هنا

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 19

  • والله اني احترق عندما ارئ درائم الصفويين الذي اتو علئ ظهر الجبابة الامريكية الفلسطينيون اخوتنا وعاشو وتربو معنا في العراق بل ولدو في العراق ويوجد جل الرابع منهم في العراق بل هم اكثر عراقية من الكثير من يدعةن انهم عراقيون مثل صولاغ والربيعي شهبوري والله نحن السنة نحبكم وى نشعر باءي فرق بيننا وبينكم لاكن من اعطئ الحكم لبناء المتعة الخنازير كلاب ايران هي أمريكا وتعلم منهم هي متواطئة معهم وترا جرائم بحق الفلسكينين والعراقين السنة ولكن الحمدالله علئ كل حال والأيام دول وسيدفعون ثمن جرائمهم الارهابية

  • حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم من اراد بالمسلمين شر فاشغله في نفسه الله يرحم الميت وتقبله الله شهيدا بإذنه . اللهم عليك بالروافض فإنهم لا يعجزونك اللهم دمر شملهم وزلزل ارضهم واحرقهم بالنار من تحتهم ومن فوقهم حسبنا الله حسبنا الله عليهم

  • فلسطين

    1

    بسم اللة الرحمن الرحيم حسبنا اللة ونعم الوكيل على كل واحد كان سبب في خراب بيوتنانحن الفلسطينية مستهدفين خصوصااحنا الي ساكنين بالعراق لماذا الا يحق لنا العيش مثل باقي الناس اخي انا بحكي هيك لان انا مثلك انحرق قلبي على اغلى الناس ولكن الذي يعزينا ان اللة مع الصابرين وان اللة يمهل ولا يهمل اخوك فلسطيني الشتات

  • سيدني استراليا

    0

    انا كنت موجود فب بغداد بعد ان خطفو جدي انا ابن بنت الشهيد والله ان شعب العراق الشيعه فقط انهم اخوان القرده والخنازير وباسهم بينهم شديد , واتمنا من كل من يستطيع مساعده الفلسطينين في العراق ان يساعد لانه والله وان الله على كلامي لشهيد انهم في حاله سيئه جدا وادعو لجدي الشهيد بارك الله فيكم

  • امريكا اريزونا

    0

    الحمد لله على كل حال والله الواحد مابعرف شو يكول بس حسبنا الله ونعم الوكيل الله ينتقم من جمبع الكفرة الغادرين انا والدي توفى في بغداد وهو كان في مخيم الوليد ولمى رحنا نطلع شهادة الوفاة ظلينا 3 شهور لانه شو والله اخاف يكون مطلوب او منفذ عملية ومات مع العلم انه عمره 62 سنة ومات بسبب جلطة بالدماغ والطبيب وقع على سبب الوفاة بس خلص ما بحبونا وعمرهم ما راح يحبونا لانه احنا والحمد لله احسن منهم بكفي الجاهل اللي عنا احسن من مية دكتور ولا سيد منهم الله يفرجها على عبادة اللهم افرجها على الشعب الفلسطيني امين

  • امريكا

    0

    حسبياالله ونعم الوكيل الله موجودوكل شيئ بل دنيا له نهايه وانشاللع نهايه الضلم لقريبه

  • السويد

    0

    اخواني لاتتعجبو مايفعلهو ابناء المتعه الذي لا يغار علا شرفه كيف يغار علا دم المسلمين اني اخوكم باس باريء من افعالهوم ويلي يهدمون مساجد الله ويحرقوه هم انصار جيش المهدي ويلمهدي سلام الله علي بريء منهم واقول للكواد مقتدا اخرتك راهتموت شتكول الا رب العالمين كم نفر دمه بركبتك يا ويللك من عذاب الله

  • abujaf_71@hotmail.com

    0

    These Farisi/Majousi Criminals , will pay a heavy price sooner than later (Insha Allah) for their crimes. The Occupation of Iraq will end one day, and these Majous will be brought to justice for their ugly CRIMES. They hate everything Arabic, and they hate everything Muslim.

  • لا اتكلم كوني فلسطيني وانما كوني انسان احب العدل واكره الظلم مثل بقية سكان هذه الارض لا اعرف كيف تتولد في نفس الانسان اذا كان انسان فعلا الكره والحقد الاعمى الذي لا يملك احد تفسيره الذي قام بالعمل لا ينتمي الى الجنس العربي حتى ان كانت ديانته يهوديه لان العربي مهما بلغ به الامر عنده من الصفات ما يمنعه من ذلك انما الذي قام بهذا الفعل لا يخرج الا من هؤلاء الذين يظنون انهم يأخذون بالثأر لنارهم التي اخمدها اجدادنا الذين رضي الله عنهم فهم يبحثون عن الغنيمه التي غنمها عمر رضي الله عنه وقسمها للعرب البدو الذين رفع الله شأنهم فهم يريدون الانتقام ويريدون نبش قبر سراقه بن مالك صاحب السوار الذي كان يضعه كلبهم على رأسه فهل يعي العرب السنه والشيعه هذا الامر

  • مخيم عين الحلوة

    0

    حسبي الله ونعم الوكيل كن مظلوما ولاتكن ظالم وهؤلاء سلالة الماجوس والتتر اشرك بالله وليس بشيىء جديد مايفعلونه بل لم يسلم امهات المسلمين من السنتهم ولاصاحبة رسول الله رضوان الله عليهم.فأصبروا وصابروا يأخواني

  • بغداد البلديات

    0

    حسبي الله ونعم الوكيل انا بنت اخو الفقيد محي الدين توفيق ليش ما ذاكرين الابن ايضا قتل معه في نفس الحادث ابن عمي الشاب اللي عمرة 24 سنة وكثير من الناس شافت المعاناة الحقيقية شكرا

  • البحرين

    0

    رحمه الله وتقبله في عداد الشهداء .أسال الله تعالى ان يرنيا المزيد من خسائر الرافضه على بلاد الرافدين

  • بغداد

    0

    لعنة الله على المليشيات الذين يرتدون الرداء الاسود والكل يعرفهم هم من الله لنا لا غير لنا سواه نحن الفلسطينيوي

  • تعليق

    0

    كيف لايؤذون الفلسطينين وهم اطهر منهم واية حكومه لديهم نحن نعرف من هم العراقيين وطيبتهم وكرم اخلاقهم المعهود عند الشرفاء انهم علوج قوات الغدر لعنه الله عليهم وعلى جدهم الملعون احفاد كسرى وقورش ابناء المجوس الحاقدين اصحاب الرؤش العفنه لعنة الله ستلاحقهم ولعنة التاريخ ولهم خزيا في الدنيا والاخره000000

  • العراق

    0

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته نحن السنه في العراق متكفلون بمقاتلة المحتل و اعوانه من المجوس و الفرس , نحن نحب اهلنا الفلسطينيين و سوف نقول بحمايتهم حتى الموت ان شاء الله و الله اننا نقول باستضافتهم في بيوتنا و هم اهلنا و احبئنا و سوف نقطع رقاب كل من يريد بكم سوئا والله غالب على امره و لكن اكثرهم لا تعلمون اخوكم ياسر النعيمي الموصل العراق

  • برازيل

    0

    من المتوقع فلذي يقود لعراق هم عصابات وشذاذ افاق فهم ليسو مسلمين بعرب بل هم من اصحاب الفيل الذين يزعمون انهم من اصحاب المهدي فهم عباره عن سفاحين وعديمو اضمير فيا خوتنا من فلسطينيو العراق الله ينصركم وخلصكم من الكفره ويحميكم

  • USA

    0

    حسبي الله عليهم اتمنى ان تقوم امريكا بموحهم عن وجه الارض

  • ماجزر فلسطين

    1

    ان العين لدمع وان القلب يحزن لاادرى صنو اسوى ولكن سوف ابرع مبلغ 50000 الف ريال s سعودى وشكران لم اكن اتوقع اان الاسرائليين بهذا القسواة

  • البلديات

    0

    لاحول ولا قوه الا بالله العلي العظيم الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته ان شاء الله شهيد احتسبه عند الله شهيدا

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+