السعودية تطلب من العراق الكشف عن مصير 10 مسجونين من رعاياها والتحقيق في اختفاء جثماني اثنين منهم

أخبارك1

عدد القراء 4008

طلبت الرياض من بغداد الكشف عن مصير 10 من السجناء السعوديين فى معتقلاتها، والتحقيق في اختفاء جثماني اثنين منهم توفيا منذ 7 سنوات، ولم يصل جثماناهما حتى الآن، فيما هناك ثالث معتقل منذ أيام نظام صدام حسين، وأفرج عنه، قبل أن تعيده قوات التحالف إلى السجن مرة أخرى .

وتعهد وزير حقوق الإنسان العراقي محمد شياع السوداني، خلال لقائه في الرياض مع فريق الدفاع عن المعتقلين السعوديين فى العراق، أن يعمل ما بوسعه لجمع كافة المعلومات عن الأسماء الـ10 التى زوده بها فريق المحامين . 

ونقلت صحيفة "الوطن" السعودية اليوم عن الوزير العراقي قوله: إن عدد المعتقلين السعوديين المتبقين فى سجون بلاده يصل إلى 61 معتقلا فقط. ودار جدل بين ممثلي فريق المحامين السعوديين، والوزير العراق، حول أعداد المحكومين بالإعدام، ففي الوقت الذي قال فيه الأخير إن اثنين فقط من السعوديين يواجهان عقوبة الإعدام، أكد المحاميان إن عدد المحكومين بالإعدام فى العراق وصل إلى 5 سعوديين .

فيما شدد وزير حقوق الإنسان العراقي، على أن أحكام الإعدام لا تصدر إلا بعد تدقيق كبير، وقال مخاطبا المحاميان "ثقا بالله أن حكم الإعدام يمكن أن يمر على 70 قاضيا عراقيا"، مشيرا إلى أحقية أي محكوم بالإعدام بطلب إعادة محاكمته، حتى لو تم تمييز الحكم . 

وطالب المحاميان الجريس والبليهد، الحكومة العراقية بنقل كافة السجناء السعوديين إلى معتقل واحد، وذلك لما يشكله "الاختلاط" مع أشخاص آخرين مختلفين في المذهب من إشكالات كبيرة . 

يذكر أن البلدين كانا وقعا العام الماضي اتفاقية لتبادل المعتقلين بالأحرف الأولى، ولكنها لم تصدق بعد من الجهات التشريعية وخاصة البرلمان العراقي .

ونفى وزير حقوق الإنسان العراقي ما تردد عن تعذيب سجناء سعوديين فى العراق على خلفية مباراة النهائي بين الإمارات والعراق فى "بطولة خليجي 21" التي كان يحكمها حكم سعودي، قائلا: إنه استمع إلى هذا الخبر خلال وجوده بالرياض للمشاركة ضمن الوفد العراقي في القمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية، وعلى الفور قام بالاتصال بالمسؤولين في بلاده الذين أكدوا عدم صحة عمليات التعذيب، لافتا إلى أن أي عمليات تعذيب لا تعدو كونها "تجاوزات فردية" وليست سياسة عامة .

 

المصدر : أخبارك نت

24/1/2013

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 1

  • قال للسارق احلف قال اجاك الفرج حلوة هذه اتصل بالمسؤولين واكدو له عدم وجود حالات تعذيب ولا تحتاج لمزيد تعليق لعاد هذول الي يظهرون بالقنوات ويعملون فبركات ويوقعون على اورقاء بيضاء او يعذبون شتسميهم يا وزير حقوق الحيوان!!!!!!!!!!!

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+