استمرار "الإضراب" في سجن الحماية القصوى لليوم الثاني مع رفض إدارة السجن تنفيذ مطالب المعتقلين

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 3219

يواصل معتقلو سجن الحماية القصوى في الكاظمية "إضرابهم" لليوم الثاني على التوالي مع استمرار تعنت إدارة السجن ورفضها تحقيق مطالب المعتقلين "المضربين عن الطعام" .

ويطالب المعتقلون بنقل المنتسبين الطائفيين الذي قاموا بضرب وسب المعتقلين، وإخراج المعتقلين من المحاجر الإنفرادية، وإلغاء إجراء تقييد المعتقلين أثناء خروجهم للقاء عوائلهم في الزيارات الدورية .

وقد "أضرب المعتقلون عن الطعام" في سجن الحماية القصوى الواقع داخل ما يعرف بـ (الشعبة الخامسة) في الكاظمية ببغداد والتابع الى وزارة العدل بعد تعرض المعتقلون السنة للضرب بعد أن عادوا من لقاء عوائلهم في الزيارة الشهرية المقررة اليوم أمس الأحد، حيث دأبت إدارة السجن على تقييد المعتقلين السنة عند خروجهم من قاعاتهم لمواجهة عوائلهم بواسطة ما يعرف بـ (القيد الرباعي) وهو عبارة عن قيدين من الحديد تكبل يدي وقدمي المعتقل وتربط بين القيدين سلسلة حديدية تجعل حركة المعتقل محدودة جدا ، وأثناء عودة المعتقلين السنة من الساحة المخصصة للقاء عوائلهم (وهم مقيدون) تعرضوا لهجوم من قبل مجموعة من منتسبي السجن والضباط ومعتقلي الميليشيات الشيعية باستخدام العصي الكهربائية والأنابيب الحديدية والسلاسل مع السب والشتم الطائفي مما أدى الى إصابة عشرات المعتقلين السنة بجروح وقامت إدارة السجن بزج المعتقلين الجرحى في المحاجر الإنفرادية .

ورغم تكرار الانتهاكات والاعتداءات بحق المعتقلين في السجن المذكور إلا أنه لم يشهد زيارة أي لجنة برلمانية أو حكومية أو دولية .

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+