المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا : اعتداءت طائفية مستمرة على معتقلين من جنسيات مختلفة في سجن المطار في العراق

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا0

عدد القراء 3098

قامت إدارة سجن المطار المعروف بـ كروبر بتوزيع 200 معتقل من أقسامهم الخاصة على اقسام أخرى وأفادت مصادر من داخل السجن أن المنقولين هم من السنة من جنسيات مختلفة العراق، الأردن، المغرب السعودية ،الجزائر وغيرها من الجنسيات وتم نقلهم إلى أقسام ذات غالبية شيعية وأفادت المصادر أنه أثناء عملية النقل تم الاعتداء على المعتقلين بالضرب المبرح والسب والشتم الطائفي ولدى دخولهم أقسام الشيعة تم أيضا استقبالهم بالسب والشتم والضرب مما استدعى نقل شخصين من كبار السن إلى المشفى بحالة خطرة.

وأكدت مصادر مسؤولة من داخل السجن أن من أعطى أوامر نقل المعتقلين هو مدير السجن "س.ح" المنتمي لجيش المهدي بغرض الانتقام من المعتقلين السنة على خلفية تسريب معلومات عن التعذيب "للصليب الأحمر" أثناء زيارته المعتقل قبل 21 يوما وتصاعدت عمليات الاعتداء والنقل المتكرر بعد اعتداء طاقم السفارة العراقية على مواطنين أردنيين قبل أسبوع.

ويصف أحد المعتقلين المنقولين حالهم بالقول" حياتنا بعد هذا النقل جحيم على جحيم قبل ذلك كنا نهان ونضرب من قبل الحراس واليوم يتم ضربنا وسبنا في كل لحظة من قبل المعتقلين الشيعة المعتقلين على خلفية جنائية ".

يذكر أن المعتقلين العرب في سجن المطار موقوفون بتهم تتعلق بتجاوز حدود وأحكامهم تصل إلى 15 سنة،من هؤلاء المعتقلين شوقي عمر أردني الجنسية ويحمل الجنسية الأمريكية ومحكوم 15 سنة يخوض "إضرابا عن الطعام" منذ 102 يوم حيث حالته الصحية تتدهور يوما بعد يوم وفي كل محاولة لزيارته من قبل القنصل الأمريكي في بغداد يتم إفشال الزيارة من قبل إدارة السجن بحجج متعددة.

إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا تؤكد ان حياة المعتقلين في سجن المطار مهددة بالخطر حيث الاعتداءات على المعتقلين لا تتوقف وقد يتعرضون إلى الطعن بالسكاكين كما حدث سابقا مع معتقلين عراقيين.

إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا تحمل نوري المالكي المسؤولية الكاملة عن سلامة المعتقلين وتدعو إلى ضرورة إعادة المعتقلين إلى القسم الخاص بهم وإعادة دراسة ملفاتهم حيث غالبيتهم تعرض لتعذيب شديد وحكموا أحكاما لا تتناسب والتهم الموجهة لهم.

إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا تدعو المجتمع الدولي إلى وضع حد لمعاناة المعتقلين في سجن المطار وباقي السجون العراقية التي تشهد يوميا اعتداءات طائفية خطيرة كما تدعو حكومات الدول مثل الأردن والسعودية الضغط على الحكومة العراقية لإطلاق سراح مواطنيهم.

 

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا
00447778677132

 

المصدر : موقع المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا
27/5/2013

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+