50 مقولة ذهبية من " قال بعض السلف" (12) - أيمن الشعبان

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 3070

أيمن الشعبان

@aiman_alshaban

الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه، كما يحب ربنا ويرضى، والصلاة والسلام على نبينا المصطفى، وعلى آله وصحبه ومن اهتدى، وبعد:

هذه تحف مجموعة من كتاب أو محاضرة أو موسوعة؛ مما قيل فيها " قال بعض السلف"، عبارة عن درر وفوائد، حكم وفرائد، فيها العظة والعبر، يحتاج لها المسلم في جميع الأوقات، سيما في عصرنا الذي طغت عليه الماديات، وعمت فيه الفتن المدلهمات، وانتشرت الشبهات والشهوات، نسأل الله أن يجعلنا من أهل الزهد والورع والاستقامة والثبات.

قال بعض السلف:

1- أُحذِّركم الدُّنيا وأُخوّفكم يوم التَّناد، يوم لا يُعرف لخيرٍ أَمَدٌ، ولا ينقطع لشرٍّ أمد، ولا يعتصم من الله أحد[1].

2- ما تعاظم أحد على من دونه إلّا بقدر ما تصاغر لمن فوقه[2].

3- من آثر عاجل الخسيس، فقد ضيع آجل النفيس[3].

4- الحمد لله الذي جعل الدنيا دار قلعة ومجاز، ومحل شتات وأوفاز، ومضمار أهبة وجهاز، والآخرة دار القرار، وقرة عين الأبرار[4].

5- إذا افتقر الرجل اتهمه من كان له مؤتمناً، وأساء به الظن من كان ظنه به حسناً، وإن أذنب غيره سبقت الظنة إليه، وليست كلمة هي للغني مديح إلا وهي للفقير ذم، إن كان حليما سمي ضعيفا، وإن كان وقوراً سمي بليداً، إن كان صموتاً سمي عيياً، وإن كان لسناً سمي مهذاراً، وإن كان شجاعاً سمي أهوج[5].

6- الأسرار ثلاثة: سر لا طريق إلى إعلانه لأن فيه اجتياح النفس، وسر تفشيه إلى وكيلك لسقوط الحشمة ليفرح به، وسر عند العدو ليتغيظ منه[6].

7- أنت في طلب الدنيا مع الحاجة معذور، وأنت في طلبها مع الإستغناء عنها مغرور[7].

8- العجب ممن يشتري المماليك بالدراهم كيف لا يشتري الأحرار بالمكارم[8].

9- جاهد نفسك في دفع أسباب الرياء عنك واحرص على أن يكون الناس عندك كالبهائم والصبيان, ولا تفرق في عبادتك بين وجودهم من عدمه واقنع بعلم الله وحده[9].

10- إن من فضل الله على الشاب إذا نسك أن يوفقه لشيخ من أهل السنة يأخذ بيده[10].

11- الالتفات إلى الأسباب شرك، وترك الأسباب بالكلية قدحٌ في التشريع[11].

12- علامة إعراض الله عز وجل عن العبد أن يشغله بما لا يعنيه[12].

13- كانوا ينهون عن فضول النظر كما ينهون عن فضول الكلام[13].

14- إن المغبون من غبن الليل والنهار[14].

15- ذهبت لذاتُ الدنيا كلها، وبقي من لذات الدنيا محادثة الإخوان[15].

16- ما رأيت أن أعامل أحداً عصى الله فيّ بمثل أن أطيع الله فيه[16].

17- القلوب نوعان: قلوب تطوف حول العرش, وقلوب تطوف حول الحش[17].

18- ليست العبرة بأن تُحِبْ، ولكن العبرة بأن تُحَبَّ[18].

19- هانوا على الله فعصوه، ولو عزُّوا عليه لعصمهم من المعصية[19].

20- لو استؤمنت على بيت مال المسلمين لأمنت نفسي، ولو استؤمنت على جارية سوداء أخلو بها ما أمنت نفسي![20]

21- من عبس وجهه بحضور والديه فقد عق والديه[21].

22- مثل الدنيا والآخرة مثل الضرتين إن أرضيت إحداهما أسخطت الأخرى[22].

23- ما نمت نوماً قط فحدثت نفسي أني سأستيقظ، وإنما أوطن نفسي أني ربما لا أقوم[23].

24- من أظهر الشماتة بأخيه يعافيه الله ويبتليه[24].

25- كلما جاء طارق الخير، صرفه بواب لعل وعسى[25].

26- اطلب قلبك في ثلاثة مواطن: الموطن الأول: عند سماع القرآن.الموطن الثاني: في مجال الذكر.الموطن الثالث: في أوقات الخلوة[26].

27- ابن آدم، أنت محتاج إلى نصيبك من الدنيا، وأنت إلى نصيبك من الآخرة أحوج، فإن بدأت بنصيبك من الدنيا، أضعت نصيبك من الآخرة، وكنت من نصيب الدنيا على خطر، وإن بدأت بنصيبك من الآخرة، فزت بنصيبك من الدنيا فانتظمته انتظاماً[27].

28- ثلاث من كن فيه كن عليه المكر والبغي والنكث[28].

29- الناس يطلبون العز بأبواب الملوك ولا يجدونه إلا في طاعة الله[29].

30- الإثم خَوارْ القلوب[30].

31- الزاهد من لا يغلب الحلال شكره ولا الحرام صبره[31].

32- من علامة صدق التائب في توبته أن يستبدل بحلاوة الهوى حلاوة الطاعة وبفرح ركوب الذنب الحزن عليه والسرور بحسن الإنابة[32].

33- ليست اللعنة سواداً في الوجه ونقصاً في المال، إنما اللعنة أن لا يخرج من ذنب إلا وقع في مثله أو شّر منه، وذلك أن اللعنة هي الطرد والبعد فإذا طرد من الطاعة فلم تيسر له بعد عن القربات فلم يوفق لها فقد لعن[33].

34- لا يتمّ المعروف إلا بثلاث: تعجيله، وتصغيره، وكتمه[34].

35- رأينا قوماً ما كانوا يفعلون، ونخاف أن يجيء قوم يقولون ولا يفعلون[35].

36- إنما يوزن من الأعمال خواتيمها[36].

37- أقرب الناس من النفاق من يرى أنه أبعدهم منه عند نفسه[37].

38- صلاح الأعمال وفسادها بصلاح النيّات وفسادها[38].

39- إنّ من السرف أن يأكل العبد كلما يشتهيه[39].

40- أعجز الناس من قصر في طلب الإخوان، وأعجز منه من ضيع من ظفر منهم[40].

41- خير المال عين خرارة في أرض خوارة تسهر إذا نمت، وتشهد إذا غبت، وتكون عقبا إذا مت[41].

42- إنك لن تصيب من دنياهم شيئا إلا أصابوا من دينك أفضل منه[42].

43- ثلاثة يمتحن بها عقول الرجال: كثرة المال، والمصيبة والولاية[43].

44- لا تظلمن الضعفاء فتكن من شرار الأقوياء[44].

45- لو كنتم تشترون الكاغد للحفظة لمسكتم عن كثير من الكلام[45].

46- الاستغفار باللسان توبة الكذابين[46].

47- إذا أراد الله بعبد شراً أغلق عنه باب العمل وفتح له باب الجدل[47].

48- لو كان الكلام فضة لكان الصمت ذهبا[48].

49- لَا تَأْكُلُوا كَثِيرًا، فَتَشْرَبُوا كَثِيرًا، فَتَرْقُدُوا كَثِيرًا، فَتَخْسَرُوا كَثِيرًا[49].

50- في المعاريض مندوحة عن الكذب[50].

 

أيمن الشعبان

23/5/2013

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 



[1]أخلاق الوزيرين.

[2]الإمتاع والمؤانسة.

[3] البصائر والذخائر.

[4]المصدر السابق.

[5]المصدر السابق.

[6]المصدر السابق.

[7]المصدر السابق.

[8]المصدر السابق.

[9] أرشيف ملتقى أهل الحديث.

[10]المصدر السابق.

[11] درس للشيخ أبي إسحاق الحويني بعنوان" الالتفات إلى الأسباب وتركها".

[12]درس للشيخ سفر الحوالي بعنوان" الانشغال بعيوب الآخرين"، وأخرجه ابن عبد البر في التمهيد عن الحسن.

[13]المصدر السابق.               

[14]درس للشيخ سفر الحوالي بعنوان" الإنسان بين الغبن والنذير"، أخرجه في الحلية عن عمر بن ذر.

[15]درس للشيخ سفر الحوالي بعنوان" التذكير بواجب الأخوة في الله".

[16]درس للشيخ سفر الحوالي بعنوان" صبر المصيب العادل على المخطئ الجاهل"، وأخرج نحوه البيهقي في شعب الإيمان عن عمر بن ذر.

[17]درس للشيخ سفر الحوالي بعنوان" درس للشيخ سفر الحوالي بعنوان".

[18]موسوعة الدفاع عن رسول الله عليه الصلاة والسلام.

[19] درس للشيخ سلمان العودة بعنوان" الهوان على الله"، وذكرت في ذيل تاريخ بغداد عن الحسن البصري.

[20] درس للشيخ علي بن عمر بادحدح بعنوان" فتنة النساء".

[21] درس للشيخ محمد المختار الشنقيطي بعنوان" حسن الخلق مع الناس".

[22] درس للشيخ محمد صالح المنجد بعنوان" سنة الله في مداولة الدنيا بين الناس".

[23]درس للشيخ محمد صالح المنجد بعنوان" قصر الأمل عند السلف"، وأخرجه الذهبي في تاريخ دمشق عن أبي هشان بن يحيى الغساني.

[24] درس للشيخ محمد صالح المنجد بعنوان" أثر ذكر الله في تخفيف المصائب"وروي مرفوعا ضعيف.

[25]درس للشيخ محمد صالح المنجد بعنوان" التحول الكبير في خلافة عمر بن عبد العزيز"، وينسب كذلك لابن القيم.

[26] درس للشيخ محمد صالح المنجد بعنوان" الذنوب والمعاصي"، وذكره ابن القيم في الفوائد.

[27]عالم الجن والشياطين.          

[28]إعلام الموقعين، وأخرجه ابن أبي الدنيا في كتاب" ذم البغي" عن محمد بن كعب القرظي.

[29]إغاثة اللهفان.           

[30]المصدر السابق.

[31]عدة الصابرين.

[32] قوت القلوب في معاملة المحبوب.

[33]المصدر السابق.

[34]المصدر السابق.

[35]المصدر السابق.

[36]المصدر السابق.

[37]المصدر السابق.

[38]المصدر السابق.

[39]المصدر السابق.

[40]المصدر السابق.       

[41] أدب الدنيا والدين.

[42]الآداب الشرعية، والزهد للمعافي بن عمران.

[43]تسلية أهل المصائب.

[44] الزواجر عن اقتراف الكبائر.

[45]غذاء الألباب في شرح منظومة الآداب.

[46]موعظة المؤمنين، وأخرجه البيهقي في شعب الإيمان عن علي بن الفضل.

[47]بيان فضل علم السلف على علم الخلف، وأخرجه الذهبي في السير عن معروف الكرخي.

[48]النصيحة الكافية لمن خصه الله بالعافية.

[49]الشفا بتعريف حقوق المصطفى.

[50]الذخيرة في محاسن أهل الجزيرة.

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+