المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا : مرض السل ينتشر في صفوف المعتقلين في سجن الناصرية والمعتقلين يستغيثون

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا0

عدد القراء 3003

تلقت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا نداء استغاثة من سجن الناصرية جنوب العراق تفيد بأن مرض السل –التدرن- ينتشر بسرعة في صفوف المعتقلين في ظل عدم اكتراث من إدارة السجن .

وقالت المنظمة أن حالات الإصابة بلغت 27 حالة موزعة على أقسام السجن الأربعة وترفض إدارة السجن عن عمد تقديم العلاج اللازم لهم وأتباع الإجراءات الطبية المناسبة لمنع انتشار المرض في صفوف المعتقلين.

ويعزو المعتقلين سرعة انتشار المرض إلى التكدس في المحاجر والغرف وتلوث الجو وسوء الطعام والإهمال الطبي وعلى الرغم من طبيعة المرض المعدية لم تقم الإدارة بنقل المعتقلين إلى مشافي خاصة لعلاجهم.

وأضافت المنظمة ان سجن الناصرية يقع جنوب العراق في محافظة ذي قار تسيطر عليه ميليشيات طائفية تعمل على مدار الساعة دون كلل على تعذيب المعتقلين وشتمهم وسب رموزهم الدينية على أسس طائفية،وقد ثبت ذلك في عدد من التسجيلات التي سربت من داخل السجن حديثا.

يتكون السجن من أربعة أقسام عبارة عن غرف و محاجر يبلغ عدد نزلائه 1600 منهم ما يقارب 500 محكومين بالإعدام وفقا لإحصائيات رسمية، في كل شهر تقوم إدارة السجن بإرسال ما معدله3-4  دفعات من المحكومين بالإعدام إلى سجن الحماية القصوى لتنفيذ حكم الإعدام كان آخرها 24 معتقلا في نهاية شهر أيار.

سمعة السجن وبعده المكاني شكل مصدر ترهيب من قبل إدارة السجون للمعتقلين في كافة سجون العراق حيث إذا أرادت إدارة سجن معين معاقبة سجناء أو كسر احتجاج أو إجبار السجناء على فك إضراب تهددهم بنقل عدد منهم الى سجن الناصرية وقد حدث مؤخرا ان نقلت إدارة سجن أبو غريب 100 معتقل الى الناصرية عقب إضراب مفتوح عن الطعام.

المثير للدهشة وعلى الرغم من الوضع الكارثي للسجن أعلن مدير السجن في شهر آذار ان السجن حصل على المركز الأول على السجون العراقية لمطابقته المعايير الدولية لحقوق الانسان خلال عام 2012،وأضاف أن اللجنة الخاصة بتقييم السجون في دائرة الإصلاح بوزارة العدل ، منحت سجن الناصرية درجة مطابقة كاملة لمقياس المعايير الدولية لحقوق الإنسان والذي يتألف من 49 معيارا.

إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا تؤكد ان الأدلة والشواهد المتراكمة تؤكد أن سجن الناصرية كباقي معظم السجون العراقية عبارة مسلخ لا يصلح للعيش الآدمي ويزيد من معاناة المعتقلين التعذيب والشتم على أسس طائفية.

إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا تدعو أمين عام الأمم المتحدة إلى التدخل السريع والضغط على السلطات العراقية لأنقاذ حياة المعتقلين المرضى في سجن الناصرية ومنع انتقال المرض الى معتقلين آخرين.

كما تدعو المنظمة مقرر لجنة مناهضة التعذيب في اليوم العالمي لمناهضة التعذيب الذي سيحل غدا ومجلس حقوق الإنسان إلى التعامل بجدية مع ما يجري في سجون العراق من انتهاكات جسيمة على أسس طائفية وضرورة السعي من أجل تشكيل لجنة بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة للتحقيق في هذه الانتهاكات وتقديم المسؤولين عنها للمحاكمة.

 

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

00447778677132

 

المصدر : موقع المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

25/6/2013

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+