علي سالم الساعدي : الدعم والاسناد للشعب الفلسطيني من "الشهيد الصدر" وصولا الى "الامام السيستاني" وفتوى تحريم محاربتهم في العراق من خلال مواقفهم السابقة

قراءات0

عدد القراء 4213

القدس لنا ...

يؤسفني القول ان العدو الصهيوني عَرف من اين تأكل الكتف . حيث استغل الانشقاق العربي وتسلل الى فلسطين واغتصب ارضها وانتهك حرمة الأقصى بالتعاون مع امريكا الفايروس الأكبر للعالم . 

استغلت "إسرائيل" الغطاء الدولي الذي منحته لهم بعض الدول العربية ورؤسائها العملاء ! الذين هم بالاصل تربية امريكا والشيطان . وتم لهم ما يريدون .

لكن من خلال "الموقف المشرف للمرجعية الدينية" والعلماء الاعلام والفتاوى الذي جاءو بها للدفاع عن قضيتهم الأولى والأخيرة فلسطين, وأنقاذ الشعب العربي من يد المغتصبين .

وابرز المواقف التي جاءت في هذهِ القضية هي موقف "الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء" الذي ذهب بنفسه الى مؤتمر القدس ليشجع ويدعم المطالب المشروعة للشعب الفلسطيني .

وكذلك "الأمام" الحكيم ومواقفه ازاء هذه القضية ,حيث ارسل وفد مهم الى اكثر من 17 دولة إسلامية للتباحث بقضية فلسطين ,وهو من جوز "العمل الجهادي والاستشهادي" ضد الصهاينة كما وله مخاطبات مع بعض رؤساء الدول العربية بنفس الشأن ,ولا ننسى مراسلاته مع الشاه الإيراني وتحذيره من الاعتراف بالكيان الصهيوني .

وتواصله حيث كان هناك مراسلات بين "الامام الحكيم" و الامم المتحدة حين كان اسمها عصبة الامم ! .

والبيانات التي اصدرها "الامام" مع جامع الازهر بشان الموضوع . ارسال بيانات الى المؤتمرات الدولية بهذا الشأن . واحياء العديد من الاحتفالات في جامع براثة واقامة "الفاتحة على ارواح الشهداء الفلسطينيين" . 

وفي عهد "الامام الخوئي" وجدنا الموقف يتكرر ويتعزز .. تاييد ومباركة العمل الفدائي لمواجهة العدو "الإسرائيلي" . 

وبلغة هذه الاعمال ذروتها في ضل وعهد "الامام الخميني والسيد الخامنئي" . وقد وضع "الامام الخميني" دعم واسناد على كل الاصعدة وجعل قضية فلسطين متحركة فيها .

كما ان "الشهيد الصدر" اوعز وجوب !!! وليس استحباب وجوب الدفاع عن القضية الفلسطينية ,وصولآ الى "الامام السيستاني" فنجد الدعم والاسناد الفلسطيني كشعب وجاليات الشعب العربي , وفتوى تحريم محاربتهم في العراق من خلال مواقفهم السابقة , وحرم ملاحقة الفلسطينيين في العراق , كما وحرم بيع الاراضي الى الصهاينة . وبيانه الاستنكاري لما حدث في مخيم جنين وغزة ووالخ .

مما يؤكد انه مسار عام "للمرجعية" لنصرة القضية الفلسطينية مساراً مستقيماً وما علينا الى ان نحذوا حذوهم ونؤيد كل ما قالوه ونعمل به .

لأن فلسطين العربية بحاجة الى وقفة شجاعة وواحدة من الجميع كي تتحرر من الاعتداءات المتكررة على القدس والمسجد الأقصى على حدا سواء . وهذا لا يأتي بالكلام بل بالعمل والمناشدة المستمرة .

تحية شكر الى كل من ذكر هذه القضية وطالب بتحريرها وأخص بالذكر "سماحة السيد القائد البطل حسن نصرالله" و"سماحة السيد عمار الحكيم" فهم امتداد "المرجعية الدينية" وقادة التيارات الاسلامية وعلينا ان نفخر بهم وبمواقفهم المشرفة .

وما علينا الا ان نضم صوتنا الى صوتهم وننادي ونقول ,, القدس لنا , القدس لنا . 

 

المصدر : موقع قراءات

6/8/2013

 
http://www.paliraq.com/images/intehakat/009-1-2007.jpg
http://www.paliraq.com/images/intehakat/006-2-2007.jpg
آثار قصف مجمع البلديات بقذائف هاون
جامع القدس

تحريضات ضد الفلسطينيين
http://www.paliraq.com/images/paliraq2012/iraqia-ainsahera/2.jpg
رسائل تهديد للفلسطينيين في الحرية
الفقيد معروف راشد بشر


الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+