مكتب المالكي ينفي شمول سجين أردني في العراق محكوم بالاعدام بالعفو الخاص

أين0

عدد القراء 3101

[بغداد-أين]

نفى مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي الانباء عن شمول أحد السجناء الاردنيين في العراق محكوم بالاعدام بتهمة "الارهاب" بالعفو الخاص من رئيس الوزراء.

وذكر بيان للمكتب تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه اليوم الخميس ان "الدائرة القانونية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء أكدت ان المعلومات الواردة في الكتاب المنسوب صدوره الى دائرة الإصلاح المتعلق بعفو مزعوم عن المدان [عدنان عبدالرحيم صادق داوود / اردني الجنسية] غير صحيحة إطلاقا ذلك لأن المحكومين بجرائم إلارهاب لايمكن شمولهم بالعفو الخاص مهما كان حكمهم ناهيك عن المحكومين بالإعدام".

وأضاف البيان "لذا فان المحكوم المشار اليه ما زال سجينا ينتظر تنفيذ الحكم الصادر بحقه".

وكان مكتب نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي قد نفى في 18 من شهر اب الماضي صحة الأنباء التي تناقلتها بعض وسائل الاعلام حول توقيع الخزاعي مراسيم عفو خاص عن معتقلين اردنيين.

وكانت وزارة الخارجية الأردنية قد اعلنت أن الحكومة العراقية ستفرج عن عدد من المعتقلين الأردنيين في السجون العراقية بموجب مرسوم جمهوري، على أن تضم القائمة الأولى ثمانية معتقلين.

وكان رئيس الوزراء الاردني عبدالله النسور قد قال خلال جلسة البرلمان الاردني في 27 من ايار الماضي أن"المعتقلين الاردنيين في العراق سينقلون قريباً الى الاردن لاكمال مدة عقوبتهم، مشيراً الى ان القضية "وصلت الى مراحلها النهائية والموضوع مسألة وقت واجراءات لا غير".

وكان وزير العدل حسن الشمري ابلغ السفير الاردني لدى العراق محمد مصطفى  القرعان، في 10 من حزيران الماضي ان "الحكومة العراقية جادة في النظر بطلب الجانب الاردني بشمول السجناء الاردنيين في العراق بالعفو الخاص واستعداد العراق للعمل باتفاقية الرياض أو بالاتفاقية العربية الخاصة بنقل السجناء المحكومين الى بلدانهم المصادق عليهما من الدول الاعضاء في الجامعة العربية، لإكمال ما تبقى من فترة محكوميتهم من خلال توقيع مذكرة تنفيذية بين البلدين تنظم ذلك".

وكان مصدر حكومي عراقي قال في 17 من تموز الماضي أن "المشمولين بالعفو الخاص من السجناء الاردنيين ينتمون إلى جماعات سلفية وأخرى "إرهابية"، بل إن البعض منهم متورط في أعمال عنف في بغداد وبعض محافظات المنطقة الغربية من البلاد، فضلاً عن محكومين آخرين بجرائم التسلل عبر الحدود من دون سمة رسمية".وتابع المصدر أن "السجناء الأردنيين ومجموعهم [56] تم نقلهم إلى سجن الحمايات القصوى تمهيداً لنقل 20 منهم إلى الأردن بعد استكمال كل الإجراءات القانونية".

يذكر ان العراق وقع عدة اتفاقيات ومذكرات تفاهم مع دول عربية بينها السعودية وليبيا والجزائر والاردن لتبادل السجناء والمحكومين .انتهى.

 

المصدر : وكالة كل العراق الإخبارية – أين

12/9/2013

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+