تزامنا مع زيارة ماكرون إلى العراق ولبنان .. وبعد رفض ماكرون التنديد بالرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم .. وزير الداخلية الفرنسي يصرح : "الخطر الإرهابي ذو الأصل السني يبقى التهديد الرئيس الذي تواجهه بلادنا"

بواسطة قراءة 434
تزامنا مع زيارة ماكرون إلى العراق ولبنان  ..  وبعد رفض ماكرون التنديد بالرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم  .. وزير الداخلية الفرنسي يصرح : "الخطر الإرهابي ذو الأصل السني يبقى التهديد الرئيس الذي تواجهه بلادنا"
تزامنا مع زيارة ماكرون إلى العراق ولبنان .. وبعد رفض ماكرون التنديد بالرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم .. وزير الداخلية الفرنسي يصرح : "الخطر الإرهابي ذو الأصل السني يبقى التهديد الرئيس الذي تواجهه بلادنا"

وبعد رفض ماكرون التنديد بالرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم  ..

وزير الداخلية الفرنسي يصرح : "الخطر الإرهابي ذو الأصل السني يبقى التهديد الرئيس الذي تواجهه بلادنا"