مفوضة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة : إعاقة وصول المساعدات إلى المدنيين المحاصرين في مخيم اليرموك في سوريا قد يرقى إلى جريمة حرب

بواسطة قراءة 3480
مفوضة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة : إعاقة وصول المساعدات إلى المدنيين المحاصرين في مخيم اليرموك في سوريا قد يرقى إلى جريمة حرب
مفوضة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة : إعاقة وصول المساعدات إلى المدنيين المحاصرين في مخيم اليرموك في سوريا قد يرقى إلى جريمة حرب

وفي بيان لها، ذكرت بيلاي أن الأشهر الأربعة الماضية شهدت إحباطاً لمحاولات عديدة من قبل الأمم المتحدة ومنظمات أخرى لجلب قوافل المواد الغذائية والمساعدات الطبية لأطفال يعانون من سوء التغذية، ونساء ومسنين كانوا على وشك الموت جوعاً في مخيم اليرموك، وقد تمّ توصيل مساعدات ضئيلة جدّاً خلال الأشهر التسعة السابقة. ووفقا للأمم المتحدة كانت هناك تقارير حول عدد من الوفيات الناجمة عن المجاعة، وكذلك عن التسمم الناتج عن استهلاك مواد غذائية فاسدة، وبسبب النقص المزمن في الإمدادات الطبية والخبرات الطبيّة اللازمة للإعتناء بالمرضى والجرحى والنساء الحوامل المحاصرين في المخيم. ويتفاقم الوضع بسبب عدم وجود الكهرباء والنقص الحاد في المياه. كما تستمرّ وفاة المدنيّين نتيجة القتال المستمر والهجمات الجوية التي تُشنّ بين حينٍ وآخر. وشدّدت بيلاي على أن تجويع المدنيين كأسلوب من أساليب القتال محظور بموجب القانون الدولي ويمكن أن يكون بمثابة جريمة حرب. وشددت على وجوب حماية المكوّنات التي لا غنى عنها لبقاء السكان المدنيين على قيد الحياة، مثل المواد الغذائية، وحماية المناطق الزراعية التي تنتجها، والمحاصيل والماشية ومرافق مياه الشرب وشبكاتها وأشغال الري، بموجب القانون الدولي الذي يحظّر مهاجمة أو تدمير أو نقل أو تعطيل مثل هذه الأعيان.

 

المصدر : مركز أنباء الأمم المتحدة

17/1/2014