اللاجئون الفلسطينيون في مخيم الهول بالحسكة السورية يعتصمون مطالبين إنهاء معاناتهم

بواسطة قراءة 3954
اللاجئون الفلسطينيون في مخيم الهول بالحسكة السورية يعتصمون مطالبين إنهاء معاناتهم
اللاجئون الفلسطينيون في مخيم الهول بالحسكة السورية يعتصمون مطالبين إنهاء معاناتهم

ماهر حجـازي / مسـؤول الإعلام

لجنـة إغاثـة فلسـطينيي العراق

مخيم الهول / الحسكة – سوريا

بدأ اللاجئون الفلسطينيون من العراق والمقيمون في مخيم الهول الواقع في مدينة الحسكة السورية اليوم اعتصاما للمطالبة بإنهاء مأساتهم الممتدة منذ احتلال العراق واستهداف الفلسطينيين والهجرة تجاه الحدود مع الدول العربية.

وقد امتنع اللاجئون عن استلام المساعدات المقدمة إليهم من قبل مفوضية اللاجئين كذلك العلاج الصحي , وكان اللاجئون قد وجهوا كتاباً لمكتب المفوضية العامة لشؤون اللاجئين في العاصمة السورية دمشق طالبوهم من خلاله بإيجاد حل لهم وتنفيذ الوعود التي قطعتها المفوضية على نفسها تجاههم وطالبوا بتمتعهم بكافة حقوقهم والعيش أسوة بشعوب العالم, وهدد الأهالي بأنهم سيخوضون معركة الأمعاء الخاوية حتى تتحقق مطالبهم أو أن يموتوا دونها في هذه الصحراء المقفرة.

هذا ويبلغ عدد اللاجئين في مخيم الهول (308) يعانون ظروفاً قاسية وقد دخلوا سورية بموافقة القيادة السورية على استضافتهم بالتنسيق مع الحكومة الفلسطينية برئاسة إسماعيل هنية, بعد أن رفض الأردن استقبالهم عندما كانوا عالقين على حدوده.كما يضم المخيم عدداً من الكفاءات العلمية والخريجين والشباب الذين أضاعت عليهم الصحراء مستقبلهم, كما يتلقى أطفال المخيم تعليمهم حتى المرحلة الإعدادية فقط , ويجبر اللاجئون على العمل في الزراعة والأعمال الشاقة بأجر زهيد لتأمين لقمة عيش كريمة لعائلاتهم.

1/6/2008