كي لا ننسى ... صفحات مشرقة من تأريخ جبع الكرمل- عز الدين محمد

بواسطة قراءة 6744
كي لا ننسى ... صفحات مشرقة من تأريخ جبع الكرمل- عز الدين محمد
كي لا ننسى ... صفحات مشرقة من تأريخ جبع الكرمل- عز الدين محمد

بعد القرار الظالم رقم 181 لتقسيم فلسطين الصادر عن الامم المتحدة بتاريخ 29/ 11/ 1947 وتآمر الانكليز مع العصابات الصهيونية ازدادت هجمات الصهاينة على المدن والقرى التي تقع ضمن حدود دولتهم المزعومة ,فقد قررت القوات الانكليزية الانسحاب من مدينة حيفا قبل  الموعد المحدد وتسليم المواقع الاستراتيجية والاسلحة للعصابات الصهيونية وبعد قتال دام لعدة ايام سقطت مدينة حيفا يوم 23/نيسان 1948, وبعدها بدأت قرى حيفا تسقط الواحدة تلو الاخرى نتيجة الهجمات المركزة للصهاينة.

حيث كانوا يملكون اسلحة حديثة واكثرهم خدموا مع قوات الحلفاء في اوربا اثناء الحرب العالمية الثانية ,وقلة الاسلحة والتدريب عند المجاهدين وتآمر الانظمة العربية في ذلك الوقت لعدم امداد المجاهدين بالاسلحة والمؤن.وبعد سقوط مدينة حيفا انقطع سكان قرى المثلث الصغير ( جبع- عين غزال- اجزم) والمسلحين فيها عن قيادتهم مما اضطرهم الى تشكيل لجنة عسكرية محلية من هذه القرى وتتألف من :-

1- المحامي محمود الماضي - رئيسا للجنة.

2-عبد الله الزيدان - نائبا للرئيس.

3-يوسف مفلح الفياس - عضو .

4-توفيق عبد القادر الحلاق - عضو .

5- سليم عبد الرزاق - عضو .

6-الاستاذ محمد خطاب النعسان - عضو .

وكانت مهمة اللجنة هي قيادة المقاتلين واعداد الخطط العسكرية للدفاع عن هذه القرى واجراء المفاوضات وتوفير السلاح و التموين.ولقد خاض المقاتلين من هذه القرى معارك عنيفة مع القوات الصهيونية وصدوا عدة هجمات لاحتلال جبع وعين غزال القريبتان من الشارع.ولقد تم وضع الخطط لمضايقة خطوط امدادات الصهاينة والتحكم بالطريق الرئيسية التي تربط حيفا بالجنوب واقامة الاستحكامات ووضعوا حراسات مستمرة طوال الوقت لرصد تحركات العدو. وفي احد الايام كان هناك ثمانية شبان يركبون شاحنة صغيرة وفي طريقهم لاحضارمواد غذائية  للمواطنين فتم اعتقالهم يوم 7/7 /1948 من قبل العصابات الصهيونية في حدود قرية دالية الكرمل ولقد تم اخضاع الاسرى لتعذيب شديد وكان السؤال الاساسي لهم هو:حول وجود قوات عراقية في مناطقهم ؟

والاسرى هم كلاً من :--

1-معين عبد الكريم يوسف الشعبان -------- جبع

2-حسن هاشم محمود  ابراهيم الاعمر -------- جبع

3-فهد علي احمد فهيد -------- جبع

4-محمود ذيب الطربوشية -------- جبع

5-فتحي محمد زيادة -------- جبع

6-عقاب محمد زيادة -------- جبع

7-عبد الله مرشد الاسعد -------- أجزم

8-محمد محمود نصار ------- ام الزينات

وفي احدى المعارك قبالة قريتي جبع وعين غزال استولى الثوار على قافلة تموين واخذوا عدداً من الاسرى من بينهم المهندس اتكس وهو مدير دائرة الاشغال العامة في حيفا وزوجته التي اصيبت اثناء المعركة ولقد نقل اتكس وزوجته الى مزرعة محمود الماضي , وتم الاحتفاظ ببقية الاسرى في قرية عين غزال.

وبعد ذلك بدأت مفاوضات حول الاسرى والوضع العام بوساطة فكتور عزيز خياط وهو قنصل اسبانيا الفخري في فلسطين . ولقد حضر الى بيارة محمود الماضي ويرافقه يهودي من عتليت يدعى بنيامين وذلك لمقابلة اللجنة . واستمرت المفاوضات عدة ايام , ولقد عرض على اللجنة مجموعة اقتراحات من الجانب الصهيوني, ولكن اعضاء اللجنة رفضوها كلها ما عدا مقترح واحد وهو تبادل اطلاق سراح الاسرى. واتخذت اللجنة قرارا بمواصلة الصمود و القتال حتى النهاية , وبالفعل تم اطلاق سراح الاسرى يوم 16/7/ 1948 عند حدود قرية جبع. (1)

والمقترحات التي عرضها الوسيط فكتور خياط وهي:-

 1-اطلاق سراح زوجة اتكس وايصالها الى دالية الكرمل.

2- بقاء المهندس اتكس والاسرى الاخرين حتى يتم اطلاق سراح الاسرى الفلسطينيين.

3- وقف اطلاق النار ووضع حد للقتال .

4- رفع علم الأمم المتحدة الازرق على مبنى بيارة محمود الماضي.

5- بقاء السكان في بيوتهم.

6- تسليم المطلوبين من سكان القرى الثلاث لليهود لمحاكمتهم, أو خروجهم من قراهم الى المناطق التي في حدود الدولة الفلسطينية حسب تقسيم الامم المتحدة الجائر..

ولقد وافق رئيس اللجنة على هذه الشروط, ولكن اعضاء اللجنة الاخرين فرفضوها ما عدا شرط تبادل الاسرى.

لقد قدم الشعب الفلسطيني الالاف من الشهداء منذ بدء المؤامرة لاحتلال فلسطين وضحى بالغالي والنفيس من اجل ذلك.. ولم تبقى اية مدينة او قرية او أي جزء صغير في فلسطين الا ارتوى من دماء الشهداء الابطال رحمهم الله وادخلهم فسيح جناته.ولقد تم تدوين عدد كبير من الشهداء وخصوصا في كتاب عارف العارف (كي لا ننسى), وكذلك في الكتب الكثيرة التي صدرت عن كل قرية تقريباً.وهنا نورد شهداء من قرية جبع الكرمل وحسب المعلومات التي استطعنا الحصول عليها من بعض اهالي جبع الذين قابلناهم . والشهداء بإذن الله هم كلاً من :--

1) الشهيدة بإذن الله عائشة العمورية ..استشهدت بتاريخ 21. 4. 1939 , وهي زوجة قاسم ابو زيادة.(2)

2) الشهيد بإذن الله محمود عبد الله المجيد ..اصابته رصاصة في راسه من قناص صهيوني .

3) الشهيد بإذن الله نايف علي يوسف الشعبان ..استشهد اثناء مواجهة بطولية مع القوات الصهيونية في اول يوم من شهر رمضان المبارك/ تموز/ 1948 

4) الشهيد بإذن الله محمد حسن الغزاوي (ابو فخري) استشهد في قرية عين غزال نتيجة انفجار قنبلة .

5) الشهيدة بإذن الله نظيرة علي الآعمر ..استشهدت نتيجة القصف الجوي لبيتها . وهي زوجة علي الحسين الذي كان عنده بير ماء قريب من الشارع الرئيسي.

6) الشهيد بإذن الله محمد عيسى حسن احمد الحوامدة .. استشهد في خندق متقدم قبل سقوط جبع بيومين يوم 18 رمضان (24 تموز 1948 ) ولقد تم دفنه على عجل وهو والد الشهيد بإذن الله اللواء ركن سامي العيسى.

7) الشهيد بإذن الله راشد عطا الملحم .. استشهد وهو يعاين قذيفة انكليزية.

8) الشهيد بإذن الله حمدان ابراهيم ابو الليمون .. رجل كبير بالسن لم يغادر وقتل بعد احتلال القرية.

9) الشهيد بإذن الله حسين محمد عبد الغني الدرويش .. لم يغادر وقتل بعد احتلال القرية .

10)الشهيدة بإذن الله عفيفة احمد ناجي احمد الأشقر ..استشهدت في قرية اجزم بعد مغادرة جبع مع اهالي القرية نتيجة القصف الجوي الذي قامت به الطائرات الصهيونية على القرى الثلاث .

11)الشهيدة بإذن الله أمينة عبد الرازق أحمد الأشقر .. استشهدت بنفس الغارة مع ابنتها عفيفة .

12)الشهيدة بإذن الله آمنة حسن ناجي أحمد الأشقر .. استشهدت بنفس الغارة واستشهد معها زوجها الشهيد رسلان محمد عبد السلام , وهو من قرية كفرلام .

وكما كان هناك شهداء, في المقابل كان هناك عدد كبير من  الجرحى  وكانت طرق الاسعاف بدائية في اغلب القرى وذلك يعود الى قلة الاطباء والممرضين وقلة المواد الاولية للاسعافات وعدم وجود سيارات اسعاف ..لذلك كان عدد كبير من الجرحى يموتون  لعدم وجود الادوية. لقد ذكرنا عدد من الشهداء وسنجد اسماء جرحى قد اصيبوا معهم  ومن هولاء:-

1- محمد محمود عبد الله المجيد ( ابو محمود) اصيب برأسه بنفس الرصاصة التي استشهد بها والده.

2- عبد الله محمود عبد الله المجيد ( ابو سليم) اصيب بقدمه اصابة قوية اعجزته عن المشي عليها.

3- عبد الرازق عزيز نمر الأشقر .. اصيب بشظية في عينه اليمنى وفقد البصر فيها واستشهد اربعة افراد من اقاربه في الغارة التي شنت على قرية اجزم .

4- فخري محمد حسن الغزاوي .. اصيب في صدره من نفس القذيفة التي استشهد فيها والده.

5- ابراهيم أسعد محمد عبد الرحمن.. اصيب بجراح عند انفجار القذيفة التي ادت الى استشهاد راشد الملحم .

6- غالب عدوان أبو زمق .. جرح في صدره بالخطأ من رشاش برن لاحد المجاهدين .

7- فهد علي أحمد فهيد .. جرح في يده من نفس القذيفة التي ادت الى استشهاد محمد عيسى .

8- لطفي علي أحمد فهيد .. جرح في يده بطلقة بالخطأ , ونقل الى دالية الكرمل للعلاج فيها .

9- محمود مفلح حسن ملحم ..اصيب اثناء ثورة 1936-1939 , وبقيت رجله مصابة بعرج إلى أن توفاه الله في بغداد.

لقد تم جمع هذه المعلومات من عدة اشخاص , واذا كان هناك اي خطأ او اضافة معلومات يرجى الكتابة الى موقع" فلسطينيو العراق " على الإيميل الخاص بالأسفل .ونتمنى ان نكون قد اضفنا معلومات مفيدة وخافية عن الكثيرين من ابناء جبع من اجل ان تترسخ في اذهان الاجيال القادمة ولكي لا ننسى ما قدمه الاجداد والاباء من تضحيات من اجل فلسطين .

وان شاء الله سنعود الى جبع والى كل فلسطين .

 

إعداد: عز الدين محمد

28/3/2010

 

المصادر :-

1) كتاب " في أثر النكبة" ... محمد نمر الخطيب -- دمشق 1951 .

2) كتاب " كي لاننسى " ... عارف العارف .

3) حديث مع عبد الرزاق عزيز نمر الأشقر في بغداد.. اذار/ 2000 (توفي في بغداد في

شهر 12/ 2006 .

4) حديث اجري مع يوسف محمود احمد فهيد زوج ابنة الشهيد محمد الغزاوي بتاريخ

3/ 7/ 2000 .

5)من مقابلة مع محمد علي أحمد فهيد في شهر أذار عام 2000 .

6) من حديث مع محمد موسى يوسف الشعبان في عام 2001 في بغداد .

 

إيميل المراسلة:

pal.iraq@yahoo.com

 

موقع" فلسطينيو العراق" أول موقع ينشر هذه التفاصيل والمقال

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"