حركة فتح في بيان لها تستنكر مخطط التهجير لفلسطينيي العراق

بواسطة قراءة 3289
حركة فتح في بيان لها تستنكر مخطط التهجير لفلسطينيي العراق
حركة فتح في بيان لها تستنكر مخطط التهجير لفلسطينيي العراق

في بيان وصلت نسخة منه إلى موقع " فلسطينيو العراق " استنكرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني ( فتح ) حالات التشتت والتهجير التي يتعرض لها الفلسطينيين في العراق ونفيهم إلى دول أوربا وأمريكا اللاتينية وكذلك التضييق على عامة الفلسطينيين الحاملين لوثائق السفر .ومن جهة أخرى ناشدت الحركة في البيان دولة الإمارات العربية بتقديم التسهيلات للفلسطينيين العالقين في المطارات وضرورة التخفيف من معاناتهم ، وقد نص البيان على ما يلي :
 

حركة التحرير الوطني الفلسطيني

فتح
المجلس الثوري
التاريخ: 5/8/2008م

الموافق: 3 شعبان 1429هـ
بيان صحفي

في الوقت الذي يتعرض فيه اهلنا في فلسطين لشتى وسائل التنكيل من تقتيل ودمار وزرع فتن بين ابناءه من قبل العدو الصهيوني وادواته، وفي الوقت الذي تسطر فيه القوى الحية في هذه الامة من مجاهدين عروبيين واسلاميين صفحات من العزة والكرامة يتعرض ابناء شعبنا واهلنا لحصار وتشريد ومضايقات في اكثر من قطر عربي من اجل فرض مخطط التهجير الى المنافي والشتات البعيدة في دول اوروبا وامريكا اللاتينية وغيرها، كما حصل ويحصل في المئات من ابناء شعبنا العربي الفلسطيني في العراق، ومع عشرات الحالات من ابناء شعبنا العالقين في مطارات دولة الامارات العربية المتحدة او في الجزر المحيطة منتظرين منذ اشهر السماح لهم بالدخول لمواصلة اعمالهم في دولة الامارات العربية الشقيقة، في وقت تتزايد فيه الاجراءات والتشديدات كل يوم وليلة، بما يحول بينهم وبين لقمة عيش اطفالهم واسرهم ومعظمهم ممن يحملون وثائق سفر فلسطينية وتقطعت بهم السبل.

اننا في حركة فتح - المجلس الثوري ونحن نتابع وبدقة ما يجري نهيب بكل المنظمات العربية والدولية، وبشكل خاص دولة الامارات العربية المتحدة صاحبة الايادي البيضاء منذ المرحوم سمو الشيخ / زايد بن سلطان آل نهيان، ونجله الفارس العربي / سمو الشيخ خليفة بن زايد حفظه الله وكل المعنيين في دولة الامارات العربية الى ان يهبوا للتصدي وحل مشكلة اخوانهم الفلسطينيين المظلومين، وتفويت الفرصة على العدو الصهيوني ومخططاته.كلنا ثقة بأن الاخوة في دولة الامارات العربية المتحدة سيولون هذه الدعوة الصادقة كل الاهتمام، مؤكدين في ذات الوقت على حرصنا التام على الاخوة في الامارات، اميرا وقيادة وشعبا، متمنين للجميع دوام الصحة والتقدم والازدهار.
 

وانها لثورة حتى النصر
 

المكتب الاعلامي

لحركة التحرير الوطني الفلسطيني

"فتح"
المجلس الثوري