نداء عاجل لمساعدة أهلنا في البرازيل- وليد ملحم

بواسطة قراءة 5666
نداء عاجل لمساعدة أهلنا في البرازيل- وليد ملحم
نداء عاجل لمساعدة أهلنا في البرازيل- وليد ملحم

بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه وسلم : أما بعد :

إخواني الكرام ان الله سبحانه وتعالى قد نبه المسلمين على التعاون فقال جل شأنه {... وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ }المائدة2. وفي موضع التحريض على الإنفاق قال تعالى {لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فَإِنَّ اللّهَ بِهِ عَلِيمٌ }آل عمران92وقال جل وعلا { ... وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ }الأنفال60

إخواني الكرام والله لقد تألمت عندما قرأت عبارات الأخ الفاضل جاد الله بخصوص أهلنا في البرازيل أهكذا يكون حال إخواننا في البرازيل بعد معاناتهم في العراق وبعدها المخيمات وبعد الانتظار ورجاء الفرج والراحة يصبح حالهم بتلك المأساة

فأنا أهيب بكل أخ فلسطيني ممن تيسر حاله وحسنت معيشته ان يذكر إخوانه ويقف بجانبهم، فكم منهم من تجمعنا به صلة القرابة أوالجيرة أو صلة الانتماء إلى المجتمع الفلسطيني في العراق . وقد قال صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي رواه البخاري عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: " مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ لَهُ فِي رِزْقِهِ أَوْ يُنْسَأَ لَهُ فِي أَثَرِهِ فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ".

إخواني الكرام هذه رواية عن رسول الله صلى الله عليه وسلم تبين تعاون المجتمع الإسلامي مع من افتقر واحتاج  منهم ودخل دائرة العوز فقد روى البخاري عن عَنْ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ:

"جَاءَ نَاسٌ مِنْ الْأَعْرَابِ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَيْهِمْ الصُّوفُ فَرَأَى سُوءَ حَالِهِمْ قَدْ أَصَابَتْهُمْ حَاجَةٌ فَحَثَّ النَّاسَ عَلَى الصَّدَقَةِ فَأَبْطَئُوا عَنْهُ حَتَّى رُئِيَ ذَلِكَ فِي وَجْهِهِ قَالَ ثُمَّ إِنَّ رَجُلًا مِنْ الْأَنْصَارِ جَاءَ بِصُرَّةٍ مِنْ وَرِقٍ ثُمَّ جَاءَ آخَرُ ثُمَّ تَتَابَعُوا حَتَّى عُرِفَ السُّرُورُ فِي وَجْهِهِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ سَنَّ فِي الْإِسْلَامِ سُنَّةً حَسَنَةً فَعُمِلَ بِهَا بَعْدَهُ كُتِبَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِ مَنْ عَمِلَ بِهَا وَلَا يَنْقُصُ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْءٌ وَمَنْ سَنَّ فِي الْإِسْلَامِ سُنَّةً سَيِّئَةً فَعُمِلَ بِهَا بَعْدَهُ كُتِبَ عَلَيْهِ مِثْلُ وِزْرِ مَنْ عَمِلَ بِهَا وَلَا يَنْقُصُ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَيْءٌ ".

الورق: الفضة .

فمنطلقا من هذا الحديث يمكن اقتراح شيء عملي لمساعدة إخواننا في البرازيل فلو ان عندنا (100 )من الاخوة الفلسطينيين الميسورين وكل واحد بعث( 100 ) دولار لإخواننا في البرازيل لتجمع لهم( 10000 ) دولار هذا المبلغ ممكن ان يحل جزء من معاناتهم واقترح ان يكون بعث المبالغ بصورة مباشرة إلى صندوقهم في البرازيل أو إلى العوائل مباشرة وبدون وسائط .

إخواني الكرام لا يعقل ان ينام إخواننا وأخواتنا في الشارع ونحن ننام في بيوتنا في أمان واطمئنان .

إخواني اعلموا انه لا ينقص المال بالصدقة بل يزيد ففي الحديث الذي رواه الترمذي عن أبي كبشة الأنماري أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :"ثلاثة أقسم عليهن وأحدثكم حديثا فاحفظوه قال ما نقص مال عبد من صدقة...الحديث . (الترمذي قال الألباني صحيح).

هذا غير مضاعفة الأجر فعن أبي هريرة مرفوعا:" من تصدق بعدل تمرة من كسب طيب ولا يصعد إلى الله إلا الطيب فإن الله تعالى يقبلها بيمينه ثم يربيها لصاحبها كما يربي أحدكم فلوه حتى تكون مثل الجبل"( متفق عليه ).

اخواني الكرام إخواننا في البرازيل بحاجة لمد يد العون وفي هذا الحديث الأجر العظيم. والجزاء من جنس العمل لمن يقف بجانب أخيه ففي الترمذي عن سالم عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:" المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه ومن كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ومن ستر مسلما ستره الله يوم القيامة(رواه الترمذي قال الألباني صحيح ) .

وفي الحديث الشريف: "صنائع المعروف تقي مصارع السوء و صدقة السر تطفئ غضب الرب و صلة الرحم تزيد في العمر"(حديث حسن راجع صحيح الجامع).

واختم بقول ربنا قال تعالى {مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّئَةُ حَبَّةٍ وَاللّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ }البقرة.

وقال تعالى {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ }الحجرات15.

أخواني الكرام أتمنى ان تستجيبوا لنداء إخواننا في البرازيل وانتم أهل لذلك لكي تفوزوا برضوان الله وجنة عرضها السماوات والأرض وكان الله في عون العبد ما كان العبد بعون أخيه .

 

أخوكم : وليد ملحم

11/1/2011

 

ملاحظة من إدارة الموقع: الأخوة الأعزاء جميعا ولكل من يريد تقديم يد العون لتلك العوائل أو أي مقترح مناسب للتخفيف من معاناتهم التواصل معنا على إيميل الموقع الخاص، أو فقرة اتصل بنا، وسوف نقوم بتزويدكم بتفاصيل عن العوائل التي في البرازيل، وكذلك على كل من لديه أي معلومات دقيقة عن أي عائلة فلسطينية مهجرة في البرازيل إرسالها أيضا على إيميل الموقع حتى نرسلها لكل من يرغب بتقديم يد العون، والدال على الخير كفاعله.

Pal.iraq@yahoo.com

مع الشكر الجزيل للجميع على هذا التفاعل والإحساس الجميل والشعور بالآخرين.

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"