صمود ومعاناة النساء الفلسطينيات اللواتي تم توطينهم في ايسلاندا بتاريخ 8/ 9/2008

بواسطة قراءة 7340
صمود ومعاناة النساء الفلسطينيات اللواتي تم توطينهم في ايسلاندا بتاريخ 8/ 9/2008
صمود ومعاناة النساء الفلسطينيات اللواتي تم توطينهم في ايسلاندا بتاريخ 8/ 9/2008

نحن النساء الفلسطينيات الارامل في ايسلندا قد تغربنا لظروف معينة بسبب الوضع الامني في العراق بعد ما فقدنا ازواجنا واصبح من واجبنا حماية ابنائنا ، بعد عامين من وجودنا بايسلاندا وبعدما خضعنا لنظام اللاجئين من دراسة وتطبيق عمل قامت بلدية اكرانيس وهي بلدية المنطقة التي تم توطيننا فيها بمساعدة ودعم امراة فلسطينية تسكن بايسلاندا منذ 10 سنوات وهية مترجمة لها مكتب عمل للترجمة بفتح مطعم عربي وتم هذا المشروع بعدما قمنا بالطبخ العربي وبعدما التمسو مهاراتنا في هذا المجال :

ونحن الان عاملات في هذا المطعم والكوفي شوب ، وبحكم صعوبة الظروف المادية وغلاء المعيشة في ايسلاندا وتذبذب العملة في البلد قررنا العمل واثبات قدراتنا قمنا بعمل اعلان على الاكل العربي قبل العمل في المطعم ، وبعدما اصبح لدينا اقبال وطلب على الطعام العربي قالوا لنا لا يجوز العمل الا بموافقة البلدية لانه كما تعلمون الضرائب المفروضة يجب دفعها والا ستتراكم علينا ، والحمد لله نحن الان نمارس العمل رسميا ونحصل على راتبنا من جهة دائرة العمل والعمال ، والبلدية قطعت الراتب هذا امر طبيعي لاننا حصلنا على عمل ، ونرفق لكم رابط التلفزيون الايسلاندي الذي قام بتصويرنا اثناء العمل في المطعم :

http://visir.is/section/MEDIA99&fileid=VTV903227C4-0E5A-4C46-B63D-AA90AAB6CF3A

حيث تم نشر التقرير بتاريخ 14 ديسمبر 2010

فانا ام مصطفى ارملة الشهيد باذن الله جمال سعيد الحمودي لدي بنتان وولدان ،  واختنا ام عبدلله في ايسلاندا ايضا تعمل في المطعم وهي ارملة الشهيد باذن الله انور احمد يوسف شعبان ، وابنتي ايضا تعمل في المطعم والاخت ام محمد كل منا لديها ابناء نحن باذن الله نرعاهم لان الله يرعانا لاجلهم .

اختكم ام مصطفى

عن النساء الفلسطينيات الارامل في ايسلندا

بدورنا اسرة وكادر موقع فلسطينيو العراق نسال الله تعالى الحفظ لنسائنا وابنائهم هناك والثبات على الدين ونتمنى لهم الموفقية والنجاح ان شاء الله وان يقوي ايمانهن وتحري الحلال والحرام في العمل .

 

 "حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"