خــذوا حصتــكم منـــا وارحــــلوا ؟؟؟ - جمال أبو النسب

بواسطة قراءة 2729
خــذوا حصتــكم منـــا وارحــــلوا ؟؟؟ - جمال أبو النسب
خــذوا حصتــكم منـــا وارحــــلوا ؟؟؟ - جمال أبو النسب

ألسنا نحن أهل القضية ؟ ما الذي جرى ، ما الذي حصل ، ما هي القضية ؟

إلى كل من كانوا يهمهم أمرنا ، إلى كل من كان صمتهم سببا بتهجيرنا ، إلى كل المارين عبر روحي ، إلى كل الذين أحرقوا كبدي ، إلى كل من قاسمني بولدي ، إلى كل من استعذب طعم لحمي ، إلى كل من شرب ولم يستسغ مذاق دمي ، إلى كل من سرق فرحتي ، إلى كل من أطفأ بسمتي ، إلى كل من سعى إلى قتل أيامي ، إلى كل من اغتصب عنوة أحلامي ، إلى كل من استهواه صوت تكسير عظامي ..

إلى كل من حاصرني داخل الحصار ، إلى كل من شتتني في الأمصار ، إلى كل من كنت لهم مطراً ، إلى كل من كان لي إعصار ، إلى كل من مزق قلبي ، إلى كل من خطف البسمة من شفاه الصغار ، إلى كل من كنت له صبحاً و زهرة , وأرسل لي قبل المساء الموت من عنده ، إلى كل من كنت في حقله سنبلة , لتحصدني في صحرائه قنبلة ، إلى كل من قلت له السلام عليك ليرد بالقول عليك السام لك وإليك ، إلى كل من مددت بالتحية له يدي ليقطع بسكين ثلمي كلتا يدي ، إلى كل المارين فوق أجسادنا ... خذوا ما شئتم منها وأرحلوا .

اغتصبتم ما شئتم من عمري و سنيني ، وملأتم ما يكفي سلالكم من دمع عيوني ، أطلقتم أبواق حناجركم حتى ترنحت من كثرة الزعيق ، أشعلتم في روحي في كل لحظة ألف ألف حريق ، أطفأتم في عيون الرضع من أهلي البريق , وشتمتم شيب أمي حتى كاد أبي من قبره أن يفيق ..

كنا لكم في حقولكم قمحاً , وصرنا في أوعيتكم دقيق ، متنا جزعاً إن مسكم سوء , وطرنا فرحاً إن فاز لكم فريق ، بتنا إخوة لكم أحبه , لنصبح غرباء بغير هوية ؟؟ ألسنا نحن أهل القضية ؟؟؟ .

ما الذي حصل .. ما الذي جرى .. ما هي القضية ، نحن لم نأتي على ظهر نوق المحتل .. لم نسقط فوقكم من على ظهر جبل .. لم نتدحرج عليكم من سفح تل .. ولم يكن لكم عندنا ناقة ولا جمل ,,  لم نكن يوما مزاحمين لانتصاراتكم .. وما كنا يوما سبباً لهزائمكم .. بل كنا دوما وقودا لحروبكم وفاكهة لنشرات أخباركم .. هذه أقلامنا كسروا ما شئتم منها وارحلوا ؟؟ .

لا تلتفتوا إلى دموع الثكالى من أمهاتنا .. لا تبتئسوا للأيتام من أولادنا .. لا تسألوا لم ترملت نسائنا .. لا تغضبوا من نظرات أطفالنا .. لا يهمكم ما قالت عنكم بناتنا .. لا هداكم الله حين لمستم طرف ثوب لأخواتنا .. ولا استقام لكم أمرا حين استمرأتم عذاباتنا..

أتراحنا .. أحزاننا .. أفراحنا .. أعيادنا .. سماءنا ..أقمارنا .. ذكرياتنا .. ضلت معنا , خبأناها بعيدا عن أجهزتكم في حقائبنا ؟؟ حين اخترتم لنا الموت ونحن أحياء ؟؟  غدا ستعلمون لمن منا له البقاء .. بالأمس كنا أهلكم , واليوم بفضلكم صرنا غرباء ..

فيا أيها المارون عبر أوجاعنا اسألوا عنا رب السماء .. لمن البقاء اليوم .. ولمن غدا سيكون الفناء .. فخذوا ما شئتم منا وارحلوا .. واسألوا سمائكم بعد رحيلنا لما غاب عنها الضياء ، وهجرها القمر وأمطرت دماء ؟؟ .. ألسنا نحن نحن أهل القضية ما الذي حصل ما الذي جرى ما القضية؟!

                      
بقلم / جمال أبو النسب

الولايات المتحدة الأمريكية / كاليفورنيا

7/4/2011

 

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"